المحليات

الصحة تنظّم حلقات نقاشية لأهالي ذوي التوحد والإعاقة

الدوحة  الراية:

 نظّمت وزارةُ الصحة العامة، 4 حلقات نقاشيّة «عن بُعد» تحت عنوان «سلسلة العودة إلى المدارس لأهالي ذوي اضطراب طيف التوحّد والإعاقة»، وذلك ضمن أنشطة منصة التعليم الإلكترونيّ لاضطراب طيف التوحد في الموقع الإلكتروني للوزارة، وبالتعاون مع مركز الشفلح للأشخاص ذوي الإعاقة وسدرة للطب، ومؤسّسة قطر، ومؤسّسة حمد الطبية.

واستهدفت الحلقات النقاشية أهالي ذوي اضطراب طيف التوحد والإعاقة، حيث تضمّنت الأولى منها نصائح للأهالي عن كيفية دعم أبنائهم في مرحلة العودة للدراسة، والعناية بصحة الأهالي الشخصية، بينما تضمنت الحلقة النقاشية الثانية نصائح حول كيفية دعم الأبناء بعد فترة التباعد الاجتماعيّ وصعوبات العودة إلى النوم.

وناقشت الحلقةُ الثالثةُ كيفيةَ تدريب أطفال التوحّد على ارتداء الكمامة واتباع تعاليم الوقاية، وكيفية التعامل مع السلوكيات داخل الصف مع العودة إلى المدرسة، بينما تمّ خلال الحلقة الرابعة مناقشة الاحتياطات التي يجب أن يتخذها أولياءُ الأمور والأهالي مع أبنائهم لضمان سلامتهم وكيفية التواصل معهم.

وقالت الدكتورةُ نوف محمد الصديقي قائد صحي للخُطة الوطنية للتوحد في وزارة الصحة العامة، إنّ الحلقات النقاشية الخاصة بالعودة إلى المدارس تأتي في إطار جهود وزارة الصحة وشركائها لتعزيز الخدمات المقدمة لأهالي اضطراب طيف التوحد والإعاقة بالتزامن مع بدء العام الدراسي الجديد في ظل جائحة كورونا «كوفيد-19»، وعبر منصة التعليم الإلكتروني لاضطراب طيف التوحد في الموقع الإلكتروني للوزارة.

وأشارت إلى أنه تمّت مراعاة أن تتضمن الحلقات النقاشية أهم المحاور والنصائح التي يحتاج إليها الطلاب من ذوي اضطراب طيف التوحد والإعاقة وأولياء أمورهم مع العودة إلى المدارس.

وكانت وزارةُ الصحة العامة، قد أطلقت مؤخرًا منصّة التعليم الإلكتروني لاضطراب طيف التوحد التي تعتبر المرحلة الأولى من موقع التعليم الإلكتروني لذوي الاحتياجات الخاصة في دولة قطر، وذلك بالشراكة مع مؤسّسة حمد الطبية، ومؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، ومركز الشفلح للأشخاص ذوي الإعاقة، والجمعية القطرية للتوحّد، بينما انضمت كلّ من مؤسّسة الرعاية الصحية الأولية وسدرة للطب للمنصّة مؤخرًا.

العلامات

مقالات ذات صلة

اقرأ أيضا
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق