فنون وثقافة

«بعد أمس» يسلط الضوء على القطب الجنوبي

الدوحة – الراية:

في حلقة جديدة من بودكاست الجزيرة «بعد أمس» تقدم الإعلامية خديجة بن قنة حلقة خاصة، تسلط من خلالها الضوء على مستقبل القارة القطبية الجنوبية، وتستعرض مدى إمكانية أن تشهد هذه القارة استيطانً بشريًّا في المستقبل، وتعد القارة القطبية الجنوبية جزءًا مهمًّا من الأرض، لم تستغله يد الإنسان اقتصاديا. ولا تحكمه قوانين الدول الداخلية ولا ينتمي إلى أي بلد، لكنه يدار من قبل 49 دولة ضمن اتفاقية وقعت عليها هذه الدول منذ الحرب الباردة. وباب الانضمام إليها مفتوح حتى عام 2048. يشار إلى أن برنامج «بعد أمس» هو البودكاست الأول من نوعه في العالم العربي، حيث يزود المستمع يوميًّا بما يحتاج لمعرفته عن القضايا الراهنة بطريقة حكائية تجمع بين الإثراء والتشويق، ويستضيف في كل حلقة من حلقاته ضيفًا يلقي الضوء على زاوية مختلفة وجديدة.

العلامات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق