fbpx
الراية الإقتصادية
خلال اجتماع افتراضي لمديري برامج الحكومة الإلكترونية العرب

وزارة المواصلات تستعرض جهود التحول الرقمي

الدوحة – الراية:

شاركت دولة قطر في الاجتماع الافتراضي لمديري برامج الحكومة الإلكترونية العرب الثامن الذي نظمته منظمة الإسكوا، أمس، ناقش الاجتماع خطط ومبادرات الدول العربية في مجال الحكومة الرقمية ومثّل فرصة لتبادل الخبرات وطرح المبادرات والمشاريع المشتركة. وكشفت وزارة المواصلات والاتصالات عبر موقعها الرسمي على تويتر أن السيدة مشاعل علي الحمادي المكلفة بمهام وكيل الوزارة المساعد لشؤون تكنولوجيا المعلومات بوزارة المواصلات والاتصالات قدمت خلال الاجتماع، ورقة عمل بعنوان التحول الرقمي في دولة قطر تناولت أهم أهداف وإنجازات استراتيجية حكومة قطر الرقمية وبرنامج قطر الذكية «تسمو».

جدير بالذكر أن حكومة قطر رسمت خططها المستقبلية نحو التحول الرقمي من خلال تبني أفضل وأحدث التقنيات الرقمية وتعزيز دورها في الارتقاء بمختلف قطاعات الدولة، من أجل تحقيق أهداف رؤية قطر الوطنية في تنويع والنهوض بالاقتصاد الوطني وتنمية اقتصاد رقمي قائم على المعرفة يتسم بالتنوع والتنافسية، ويُشجع دور القطاع الخاص، ويعتمد على الابتكار وريادة الأعمال.

تعمل وزارة المواصلات والاتصالات على تنفيذ العديد من البرامج والخطط والمبادرات في قطاع الاتصالات وفق إستراتيجيات واضحة، وجداول زمنية محددة لتحقيق هذه الأهداف، يأتي على رأسها برنامج قطر الذكية «تسمو»، وواحة قطر الرقمية، ومختبر الابتكار، برنامج التحول الرقمي للشركات الصغيرة والمتوسطة وحاضنة الأعمال الرقمية، بالإضافة إلى الاستثمار في نطاق تكنولوجيا المعلومات والاتصالات من أجل زيادة حصة مساهمة هذا القطاع في الناتج المحلي الإجمالي للبلاد، وتحقيق الاستفادة القصوى من الإمكانيات الهائلة للتكنولوجيا وتطبيقاتها ومنصاتها لتطوير وتوفير البنية التحتية الذكية لكل من يعمل ويعيش في دولة قطر، وتمكين التنمية طويلة المدى للصناعة الرقمية الوطنية، ومساعدة الأجهزة الحكومية، وقطاع الصناعة، والمجتمع ككل لتبني التكنولوجيات الجديدة، وصولاً إلى بناء الاقتصاد الرقمي القائم على المعرفة.

وتهدف مبادرات حكومة قطر الرقمية إلى دعم التحول الرقمي في القطاع الحكومي تماشيًا مع استراتيجية حكومة قطر الرقمية 2020 سعيًا لزيادة كفاءة وفاعلية الحكومة وجعلها أكثر قربًا من الجمهور أفرادًا ومؤسسات وأكثر تركيزًا على راحته وخدمته، مما يعزز من تفاعل القطاع الحكومي مع المواطنين والمقيمين ومؤسسات الأعمال من خلال الخدمات الرقمية عالية الجودة، ويتيح للمواطنين التفاعل بشكل أفضل مع الجهات الحكومية ولمسؤولي الحكومة التنفيذيين للحصول على المعلومات والأدوات التي تعزز من عملية اتخاذ القرارات المدروسة.

وقد شهدت البوابة القطرية الرسمية للمعلومات والخدمات الإلكترونية الحكومية عبر شبكة الإنترنت «حكومي» نموًا هائلًا في السنوات الأخيرة من حيث حجم الاستخدام والخدمات التي تقدمها لمستخدميها. والتي تمكن الشركات والمواطنين والمقيمين والزوار من إنجازها بشكل كامل على شبكة الإنترنت.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق