الأخيرة و بانوراما

مشاهدة فردية للوحة فيرمير في هولندا

لاهاي- (د ب أ):

 تلقّى زوّارُ متحف «ماورتشهاوس» في لاهاي معاملة خاصة، حيث ينتهج المتحف أسلوبًا إبداعيًا، وسط وباء فيروس كورونا. اعتبارًا من يوم أمس، تمكّن الزوار من حجز أماكن لقضاء 10 دقائق فقط في غرفة تضمّ لوحة يوهانس فيرمير «فيو أوف ديلفت» وهي تحفة فنية، تكون عادة بالكاد مرئية بين حشود الزوّار.

وقال مارتن جوسيلينك، مدير المتحف لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) تتسم اللوحة ببريق فريد.

فهي مؤثرة وساحرة». ويمكن أن يحجز الزوّار تذاكر على الإنترنت لمشاهدة لوحة «فيو أوف ديلفت» وحدَهم أو مع ثلاثة أشخاص آخرين، في الغالب حتى الثالث من يناير المُقبل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق