المحليات
ضمن الجسر الجوي لحملة (سالمة يا سودان)

وصول طائرة مُساعدات قطرية ثالثة للخرطوم

الكبيسي: 65 طنًا من مواد الإيواء حمولة الطائرتين

مدير مكتب قطر الخيرية: وصول طائرة خامسة مطلع أكتوبر

الخرطوم – قنا:

 وصلت إلى مطار الخرطوم ظهر أمس الطائرة الثالثة للمُساعدات الإنسانية ضمن الجسر الجوي من دولة قطر، حملة (سالمة يا سودان)، عبر جمعية قطر الخيرية لدعم المُتضررين من السيول والفيضانات، فيما تصل الطائرة الرابعة اليوم. وكان في استقبال الطائرة سعادة السيد عبدالرحمن بن علي الكبيسي سفير دولة قطر لدى جمهورية السودان وسعادة السفير محي الدين سالم رئيس لجنة مُجابهة السيول والفيضانات بوزارة الخارجية السودانية والدكتور أحمد البشير مُفوض عام العون الإنساني والسيد حسين كرماش مدير مكتب قطر الخيرية بالسودان وأعضاء السفارة القطرية.

وقال سفير قطر: إن هذا الدعم يأتي استشعارًا من دولة قطر أميرًا وحكومة وشعبًا بحجم المُعاناة التي سبّبتها السيول والفيضانات في السودان الشقيق ووقوفًا مع المُتضررين في شتى ولايات السودان، مشيرًا إلى العلاقات المُتميزة بين البلدين الشقيقين.

وأضاف: إن إجمالي حمولة الطائرتين 65 طنًا من مواد الإيواء ومواد أخرى، ويتضمّن 546 خيمة إيواء، 5800 بطانية، 15 خيمة مستشفى ميداني و15 خيمة مدرسة متنقلة.

من جهته، أشاد رئيس لجنة مُجابهة السيول والفيضانات بوزارة الخارجية السودانية، بالعلاقات السودانية القطرية، مُوجهًا الشكر لدولة قطر على هذه الوقفة مع السودان لمُجابهة كارثة السيول والفيضانات والتي تأتي في إطار العلاقات الأخوية بين البلدين الشقيقين.

وبدوره، قال المفوض العام للعون الإنساني: إن الدعم القطري ليس بغريب حيث ظل الإخوة القطريون يهبّون لنجدة إخوتهم في السودان ولم يتوقف الدعم القطري طيلة مواسم الفيضانات والسيول، مضيفًا: إنه سيتم توزيع هذه المُساعدات بالتعاون مع جمعية قطر الخيرية بكل شفافية تخفيفًا لمُعاناة المُتضررين بالولايات المختلفة. وأوضح مدير مكتب قطر الخيرية أن الجسر الجوي سيتواصل، وستصل طائرة خامسة إلى الخرطوم مطلع أكتوبر القادم، كما أعلن عن تحرك باخرة تحمل مُساعدات غذائية ومواد أخرى بحمولة 300 طن ستصل السودان الأيام القادمة. وأضاف أن المبالغ التي تم جمعها في دولة قطر في إطار حملة «سالمة يا سودان» ستخصص الجزء الأكبر منها لمشاريع إعادة الإعمار.

العلامات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق