fbpx
المحليات
نفذته كلية الهندسة بجامعة قطر.. د. علاء الحوري لـ الراية :

تطوير نظام لتحلية مياه البحر صديق للبيئة

60 % توفير بالطاقة المستهلكة مقارنة بالطرق الحالية

إنجاز هام لحماية البيئة وخفض تكاليف تحلية مياه البحر

2 مليون ريال دعم للمشروع من الصندوق القطري للبحث العلمي

تطوير مادة هلامية كتربة حاضنة للنباتات في البيوت البلاستيكية

المادة الهلامية تخفض التبخر وتمد النباتات بالعناصر الغذائية

حلول مبتكرة لمواجهة التحديات وتحقيق الأمن الغذائي

الدوحة – هبة البيه:

كشف الدكتور علاء حمدان الحوري من قسم الهندسة المدنية والمعمارية بكلية الهندسة بجامعة قطر، عن تطوير نظام لتحلية مياه البحر صديق للبيئة، يسهم بتوفير 60% من الطاقة المستهلكة بالطرق التجارية الحالية وذلك باستخدام أغشية «التناضح الأسموزي» والتي تتميز بأنها صديقة للبيئة، موضحًا أن الفريق البحثي استوحى طريقة عمل النظام الجديد من العملية «الأسموزية الطبيعيّة» والتي تتحرك فيها المادة من منطقة ذات تركيز منخفض إلى منطقة ذات تركيز عالٍ، حيث تستهلك العملية كمية طاقة قليلة جدًا مقارنةً بالحلول التجارية المستخدمة حاليًا لمعالجة المياه العادمة الناتجة عن عملية تحلية مياه البحر.

وقال الحوري في حوار مع الراية إنه تم إنجاز المشروع البحثي بالتعاون مع مركز المواد المتقدمة في جامعة قطر وشركة الكهرباء والماء القطرية وجامعة سيدني للتكنولوجيا وتمويل من الصندوق القطري للبحث العلمي بقيمة تصل إلى أكثر من مليوني ريال قطري.

وتابع: كما عمل الفريق البحثي على مشروع جديد في الأمن الغذائي يعمل على تطوير مادة هلامية لتكون بمثابة تربة حاضنة للنباتات داخل البيوت البلاستيكية ومن المتوقع أن تعمل المادة الهلامية على خفض كمية تبخر المياه من النباتات وإمداد النباتات بالعناصر الغذائية من دون الحاجة إلى الأسمدة الكيميائية. وتعتبر هذه المواد من أفضل الحلول لإنتاج المحاصيل باستخدام كميات قليلة من مياه الري وخصوصًا في المناطق ذات المناخ القاسي، لافتًا إلى أنه من الممكن تحقيق الأمن الغذائي في دولة قطر من خلال تطوير حلول مبتكرة في مجال الزراعة خاصة وأن هنالك الكثير من التحديات في دولة قطر لزيادة كميات المحاصيل الزراعية ومنها الافتقار إلى التربة الخصبة وشح المياه العذبة.

البحث العلمي يقدم حلولا مبتكرة لقضايا الطاقة والامن الغذائي
  • بداية حدثنا عن المشروعات البحثية المتعلقة بمعالجة المياه ؟

قام فريق من الباحثين بقيادتي بتطوير نظام معالجة للمياه العادمة الناتجة عن عملية تحلية مياه البحر وذلك باستخدام أغشية التناضح الأسموزي والتي تتميز بأنها صديقة للبيئة، ومن المتوقع أن تكون تكلفة تشغيل النظام الجديد أرخص من النظم التجارية الحالية.

  • وما هي أهم مميزات هذا النظام ؟

استوحى الفريق البحثي طريقة عمل النظام الجديد من العملية الأسموزية الطبيعيّة Forward Osmosis؛ والتي تتحرك فيها المادة من منطقة ذات تركيز منخفض إلى منطقة ذات تركيز عالٍ، حيث تستهلك العملية كمية طاقة قليلة جدًا مقارنةً بالحلول التجارية المستخدمة حاليًا لمعالجة المياه العادمة الناتجة عن عملية تحلية مياه البحر. من المتوقع أن تقوم العملية الجديدة بتوفير 60% من كمية الطاقة المستهلكة بالعمليات التجارية المستخدمة حاليًا.

  • وما مدى أهمية هذا المشروع لدولة قطر ؟

نحن سعداء بنتيجة البحث، حيث تعتمد دولة قطر على تحلية مياه البحر بشكل أساسي لتلبية احتياجات المجتمع من المياه ومواكبة النهضة الاقتصادية في الدولة. ومن الجدير بالذكر أن النظام الجديد يشكل إنجازًا هامًا لحماية البيئة في دولة قطر وخفض تكاليف التشغيل لعملية تحلية مياه البحر.

  • كم استغرق المشروع وقتًا للوصول لهذه النتائج ؟

لقد استغرق الوصول إلى هذه النتائج أكثر من ثلاث سنوات من العمل الدؤوب بمشاركة العديد من الخبرات الوطنية. نعمل حاليًا على اختبار النظام على نطاق واسع وذلك من أجل إدراج النظام الجديد في السوق المحلي والأسواق العالمية لاحقًا.

  • ماذا عن الدعم المقدم للمشروع ؟

تم إنجاز المشروع البحثي بالتعاون مع مركز المواد المتقدمة في جامعة قطر وشركة الكهرباء والماء القطرية وجامعة سيدني للتكنولوجيا وتمويل من الصندوق القطري للبحث العلمي بقيمة تصل إلى أكثر من مليوني ريال قطري.

الأمن الغذائي

  • وماذا عن المشروعات التي ينفذها القسم والمتعلقة بالأمن الغذائي؟

في مجال الأمن الغذائي، يعمل فريقنا على تطوير مادة هلامية لتكون بمثابة تربة حاضنة للنباتات داخل البيوت البلاستيكية. ومن المتوقع أن تعمل المادة الهلامية على خفض كمية تبخر المياه من النباتات وإمداد النباتات بالعناصر الغذائية من دون الحاجة إلى الأسمدة الكيميائية. وتعتبر هذه المواد من أفضل الحلول لإنتاج المحاصيل باستخدام كميات قليلة من مياه الري وخصوصًا في المناطق ذات المناخ القاسي.

  • وما هي أهمية مثل هذا المشروع للبيئة القطرية ؟

أظهرت النتائج المخبرية أن التربة العضوية تحتوي على المكملات الغذائية مثل الفسفور والبوتاسيوم ولكن لا يمكنها الاحتفاظ بالماء لفترة طويلة والذي يؤثر بشكل سلبي على العملية الزراعية. تتكون المادة الهلامية المطورة من بوليمرات فائقة الامتصاص محضرة من مواد رخيصة وصديقة للبيئة.

  • كيف يمكن أن تساهم الحلول العلمية المبتكرة في تحقيق الأمن الغذائي؟

من الممكن تحقيق الأمن الغذائي في قطر من خلال تطوير حلول مبتكرة في مجال الزراعة خاصة وأن هنالك الكثير من التحديات التي تواجه زيادة كميات المحاصيل الزراعية ومنها الافتقار إلى التربة الخصبة وشح المياه العذبة.

  • وما هي الجهات التي تدعم هذا المشروع ؟

يتم المشروع البحثي بالتعاون مع مزرعة أجريكو ومركز المواد المتقدمة في جامعة قطر وجامعة سيدني للتكنولوجيا بتمويل من الصندوق القطري للبحث العلمي بقيمة تصل إلى مليونين ونصف المليون ريال قطري.

العلامات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق