fbpx
الراية الرياضية
الجهاز الفني يترقب الإعلان رسميًا عن جدول البطولة القارية

العنابي يبدأ الكأس الذهبية بمواجهة هندوراس

البطولة فرصة للاعبي مُنتخبنا للعب أمام مدارس كروية جديدة

الأنظار كلها ستكون على المُنتخب الذي يحتضن مونديال 2022

اللاعبون بحاجة لهذه المُشاركة لاستعادة روح كأس آسيا 2019

متابعة – رجائي فتحي:

يبدأ مُنتخبنا الوطني لكرة القدم مشواره في بطولة الكأس الذهبية «الكونكاكاف» بمواجهة منتخب هندوراس يوم 13 يوليو المقبل كما هو منتظر في مثل هذه البطولات، حيث يلعب أول المجموعة مع رابع المجموعة من حيث التصنيف وتفتتح البطولة يوم 12 يوليو.

وينتظر الجهاز الفني بقيادة الإسباني فيليكس سانشيز الإعلان عن جدول المباريات بصفة رسمية للإعداد لها بالصورة التي تناسب أهمية البطولة وكذلك المشاركة فيها.

ويقضي النظام في مثل هذه البطولات أن يلعب صاحب التصنيف الأول بالمجموعة مع الرابع ثم الثاني مع الثالث ثم الثالث مع الأول والثاني مع الرابع وآخر الجولات يلعب الثالث مع الرابع والأول مع الثاني وهو ما يعني أن العنابي سوف يبدأ المشوار بمواجهة هندوراس ثم بنما ثم غرينادا.

وتعتبر الكأس الذهبية «الكونكاكاف» والتي سوف يشارك فيها منتخبنا الوطني اعتبارًا من 12 يوليو من العام المقبل في الولايات المتحدة الأمريكية فرصة ذهبية أمام نجوم منتخبنا الوطني لا سيما الجديد منهم في طريق الإعداد لمونديال 2022.

وستكون البطولة المرتقبة مختلفة عن كل البطولات السابقة التي خاضها العنابي من قبل من حيث المستويات والمنتخبات التي سوف يلعب معها العنابي وهي هندوراس وبنما وغرينادا، ومن الوارد أن يكون أحد هذه المنتخبات معه في قرعة المونديال المقبل الذي يشارك فيه منتخبنا لأول مرة في تاريخه وتنظمه قطر لأول مرة في منطقة الشرق الأوسط.

وهذه البطولة تقام في أجواء غير ومع منتخبات مختلفة عن كل البطولات السابقة، ومن النادر أن تلعب معها، وفي حالة تأهل العنابي للأدوار التالية من البطولة سوف يقابل منتخبات أقوى مثل الولايات المتحدة الأمريكية أو المكسيك وكوستاريكا وهي من المنتخبات الكبيرة والتي سبق لها اللعب في المونديال من قبل وكذلك كندا وجامايكا وترينداد وتوباجو وغيرها من المنتخبات التي تمتلك مستوى فنيًا جيدًا يفيد العنابي في خوض هذه التجربة الجديدة مع دول أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي.

ويسعى العنابي لأن يكون سفيرًا فوق العادة للدول العربية والآسيوية ويقدم المستوى الذي يليق به كبطل لكأس آسيا وفي نفس الوقت مُنطم لبطولة كأس العالم المقبلة 2022 في قطر.

تحدٍ جديد

والبطولة تحدٍ جديد يحتاجه اللاعبون من أجل استعادة روح التحدي التي كانوا عليها في 2019 عندما توّجوا ولأول مرة في تاريخهم بلقب بطولة كأس آسيا التي أقيمت في الإمارات والفوز على جميع المنتخبات التي واجهها المنتخب في النسخة الاستثنائية والتي شارك فيها 24 منتخبًا لأول مرة.

روح كأس آسيا

الجميع يبحث عن استعادة روح العام الماضي والذي أبهر فيه العنابي العالم بالفوز على منتخبات قوية وعريقة ومرشحة في بطولة آسيا بداية من الدور الأول بهزيمة منتخب السعودي ثم دور ال 16 بالفوز على منتخب العراق ثم في دور الثمانية بالفوز على كوريا الجنوبية ثم في نصف النهائي على الإمارات وبرباعية نظيفة ثم في النهائي على منتخب اليابان وبثلاثية منها هدف هو الأجمل في تاريخ البطولات الآسيوية وسجله نجم العنابي معز علي.

عودة النجوم

هذه الروح التي حقق من خلالها العنابي اللقب الآسيوي الجميع يسعى لاستعادتها لا سيما أن البطولات الآسيوية للأندية التي أقيمت في العام الماضي وهذا العام لم يظهر فيها بعض نجوم العنابي بالمستوى المنتظر والمأمول بهم وهذا طبيعي في أعقاب الفوز بلقب كبير مثل كأس أمم آسيا ولذلك كانوا يحتاجون إلى تحدٍ جديد يعيد للنجوم قوتهم وبريقهم وأداءهم المتميز. وهؤلاء النجوم قادرون على تحقيق حلم الجماهير العنابية في تمثيل العنابي بأفضل صورة في كأس العالم في قطر نظرًا لما يملكون من قدرات فنية عالية تؤهلهم لتحقيق ذلك في المونديال بإذن الله.

أكبر استفادة

ولاعبو العنابي مطالبون بتحقيق أكبر استفادة من المشاركة في بطولة الكأس الذهبية والظهور بصورة مشرّفة وتقديم العروض التي تعبر عن إمكانياتهم الفنية العالية والمستوى الفني الذي هم فيه الآن على صعيد القارة الآسيوية كأبطال لها وحاملين للقب، وكذلك سوف تكون كل الأعين على لاعبي العنابي خلال البطولة لأنهم بعد ذلك سوف ينظمون بطولة كأس العالم قطر 2022 والكل ينتظر ويترقب رؤية المنتخب الذي سوف يحتضن المونديال. وبدون شك التواجد في هذه البطولة سوف يُعطي لاعبي العنابي خبرات فنيّة عالية هم في أشد الاحتياج لها قبل المونديال.

كوبا أمريكا بشكل جديد

 تأتي مُشاركة العنابي في بطولة الكأس الذهبية «الكونكاكاف» بعد المشاركة في بطولة كوبا أمريكا في نسختها الجديدة وللمرة الثانية على التوالي بالنسبة للعنابي التي ستقام في شهر يونيو من العام المقبل في كولومبيا والأرجنتين، وسوف يلعب العنابي في المجموعة التي تستضيفها كولومبيا وتضم معه 5 منتخبات وهي: كولومبيا والبرازيل وبيرو وفنزويلا والإكوادور. وسوف تكون بطولة كوبا أمريكا في النسخة الجديدة بالعام المقبل بشكل جديد لم يكن من قبل وهي إقامتها من مجموعتين، كل مجموعة تضم 6 منتخبات، وهو الأمر الذي يعطي الفرصة للاعبي العنابي للعب 5 مباريات قوية مع منتخبات متميزة عكس النسخة الماضية التي لعبها العنابي في البرازيل ولعب أمام 3 منتخبات وخرج من الدور الأول. وهذه المرة سوف يلعب العنابي 5 مباريات في الدور الأول ولديه حظوظ قوية في التأهل للدور الثاني من البطولة، وبالتالي لعب مباريات إضافية وهو ما يتمنّاه جهاز المنتخب بقيادة الإسباني فيليكس سانشيز.

فيليكس سانشيز مُدرب منتخبنا يؤكد:

البطولة فرصة لنا لاكتساب خبرات إضافية

نسعى للتأقلم مع كافة ظروف اللعب خلال المُباريات

علق الإسباني فليكيس سانشيز مُدرب منتخبنا الوطني لكرة القدم على قرعة الكأس الذهبية والمنتخبات التي سيلاقيها العنابي في البطولة قائلًا: سنواجه منتخبات لا يُستهان بها، منها من سبق له التأهل إلى نهائيات كأس العالم في السنوات الماضية مثل هندوراس وبنما، كما أن هذه المنتخبات تمتلك مجموعة من اللاعبين الذين يلعبون في البطولات المحلية بالإضافة إلى الدوريات الأوروبية والمكسيك وبطولات أمريكا الجنوبية.

وأضاف: هذه المباريات ستكون تنافسية من الدرجة الأولى وستكون تجربة جديدة للاعبين للمشاركة في مثل هذا النوع من البطولات القارية‪. وعما إذا كان المنتخب يعتبر بمثابة ضيف جديد وغير معروف لفرق الكونكاكاف، شدّد المدرب الإسباني على أن الأوضاع في الوقت الحالي تختلف تمامًا، حيث إن الأجهزة الفنية لديها الإمكانية لمتابعة الفرق واللاعبين، وبالتالي فإن الأمور ستكون مكشوفة للجميع من حيث تحليل أسلوب اللعب ومراقبة اللاعبين خلال المباريات السابقة، وبالتالي لن تكون هناك أفضلية لفريق على آخر‪. وتابع سانشيز: أعتقد أننا منتخب يسعى للتأقلم على كافة ظروف اللعب خلال المباريات، فأسلوب اللعب الحديث يتطلب من اللاعبين التأقلم على كافة الأوضاع والظروف التي يضعك الخصم خلالها‪. وختم المدرب الإسباني تصريحاته قائلًا: الجميع يعلم أن الفريق من الناحية العمرية لا يزال صغيرًا وهو في طور النمو، وبالتأكيد فإن مثل هذه الخبرات المكتسبة من خلال المشاركة في مثل هذه البطولات كبطولة الكأس الذهبية ستمنح اللاعبين خبرات إضافية، حيث إننا سنخوض مباريات مع مدارس مختلفة ومتنوّعة وتختلف كليًا عن الكرة الآسيوية، وهذا أمر مهم يُعزّز من خبرات اللاعبين على المستوى العالمي.

«الآسيوي» مُهتم بمشاركة العنابي

أبرز موقع الاتحاد الآسيوي لكرة القدم مشاركة منتخبنا الوطني في بطولة الكأس الذهبية، حيث نشر الموقع تحت عنوان: «قرعة الكأس الذهبية لكونكاكاف تضع منتخب قطر بالمجموعة الرابعة». وتابع الموقع الرسمي للاتحاد القاري: سيكون هذا الظهور الثاني لمنتخب قطر في بطولات قارية خارج قارة آسيا، بعدما لعب العام الماضي في كوبا أمريكا، حيث لعب بمواجهة منتخبات باراجواي وكولومبيا والأرجنتين، وتنطلق الكأس الذهبية يوم 12 يوليو 2021، على أن تُقام المباراة النهائية الأول من أغسطس، حيث يُشارك منتخب قطر ببطاقة دعوة.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X