fbpx
أخبار عربية
جدّدت رفضها للعنف والإرهاب والأعمال الإجراميّة

قطر تُدين هجومًا في نيجيريا وتعزّي بالضحايا

الدوحة – أبوجا – قنا:

أعربت دولةُ قطر عن إدانتها واستنكارها الشديدَين للهجوم الذي وقع في ولاية «زامفارا» شمالي نيجيريا، وأدّى إلى سقوط قتلى. وجدّدت وزارةُ الخارجية في بيان أمس- موقف دولة قطر الثابت من رفض العنف والإرهاب والأعمال الإجراميّة مهما كانت الدوافع والأسباب. وعبّر البيانُ عن تعازي دولة قطر لذوي الضحايا ولحكومة وشعب نيجيريا. هذا، وأعلنت السلطاتُ الأمنيةُ النيجيرية، مقتل 20 شخصًا، في هجوم شنّه مسلحون على قرية «تونجار كوانا» في ولاية «»زامفارا» شمالي نيجيريا.

وقال محمد شيخو الناطق الرسمي باسم الشرطة النيجيرية، في تصريحات أمس، إنّ «قطّاع الطرق» وصلوا إلى قرية تونجار كوانا على متن دراجات نارية، وأطلقوا النار على سكانها، ما أسفر عن مقتل 20 شخصًا، مضيفًا إن سكان القرية أبلغوا الأسبوع الماضي قوات الأمن بمكان وجود لصوص المواشي، غير أنّ «قطّاع الطرق» هاجموا القَرويين للانتقام لمقتل أحد عناصرهم.

يذكر أنه منذ عدة سنوات، تزرع عصابات مسلّحة الرعب في المناطق الريفية في وسط نيجيريا وشمالها الغربي، حيث يبلغ عددُ أفراد الواحدة منها أحيانًا مائة عنصر، يتعايشون على سرقة المواشي والخطف بهدف الحصول على فدية ماليّة.

ويختبئ أفراد تلك العصابات، بمخيمات في غابة «روجو» الشاسعة التي تُغطي ولايات «كاتسينا» و»زامفارا» و»كادونا»، وينطلقون منها لشنّ هجماتهم على القرى المجاورة.

جديرٌ بالذكر أنّ نشاط الجماعات المسلحة شمال شرقيّ نيجيريا، منذ أكثر من عشر سنوات، أودى بحياة نحو 36 ألفَ شخص، وجعل أكثر من سبعة ملايين شخص في حاجة لمُساعدات إنسانيّة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق