fbpx
المحليات
بمشاركة مدير منظمة الصحة العالمية

«ويش» يناقش الإستراتيجيات العالمية لمكافحة جائحة كورونا

الدوحة الراية:

أكد مؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية «ويش 2020» مُشاركة الدكتور ﺗﻳدروس أدﻫﺎﻧوم ﻏﻳﺑرﻳﺳوس، المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، ضمن قائمة مرموقة من المتحدثين البارزين في النسخة الافتراضية من مؤتمر القمة لعام 2020، التي ستدور فعالياتها خلال الفترة من 15 إلى 19 نوفمبر الجاري فيما، أعلن العديد من صانعي القرار الدوليين مُشاركتهم في القمة لمُناقشة الإستراتيجيات والخطط والتدابير العالمية لمُكافحة جائحة فيروس كورونا المُستجد (كوفيد – 19).
يقوم الدكتور ﻏﻳﺑرﻳﺳوس، بحكم منصبه كمدير لمنظمة الصحة العالمية، بدور مفصلي في تنسيق الإجراءات والتدابير العالمية لمواجهة الجائحة. وقبل انتخابه مديرًا عامًا للمنظمة في 2017، كان يشغل منصب وزير الصحة في إثيوبيا. وفي عام 2011، فاز بجائزة جيمي وروزالين كارتر الإنسانية تقديرًا لإسهاماته في مجال الصحة العامة.
ستهيمن جائحة فيروس كورونا المُستجد على المُناقشات واللقاءات في مؤتمر القمة العالمي، الذي يستمر خمسة أيام، ويستضيف خبراء ورواد الصحة العالمية. وستتناول ديم سالي ديفيس، المبعوث البريطاني الخاص لمقاومة مُضادات الميكروبات الاستجابات العالمية لمُواجهة جائحة فيروس كورونا المُستجد في ندوة نقاشية. وخلال مشاركتها في مؤتمر القمة 2016، حين كانت تشغل منصب رئيس إدارة الخدمات الطبية في إنجلترا، دقت ديفيس ناقوس الخطر حول مدى الحاجة إلى التخطيط لمواجهة جائحة عالمية مُحتملة، وحثت على حشد الموارد استعدادًا لمُواجهتها. وأكدت مرارًا على ضرورة تجاوز رؤيتنا وتوقعاتنا لما بعد الجائحة الحالية، لارتقاب التهديد القادم للصحة العالمية.
وفي الندوة النقاشية المُرتقبة نفسها، سيتحدث أندرس تيجنيل، كبير علماء الفيروسات في وكالة الصحة العامة السويدية ومهندس إستراتيجية السويد في التعامل مع جائحة فيروس كورونا، عن منهج بلاده في مكافحة الفيروس. وكان تيجنيل قد قام بدور محوري في إدارة جهود السويد في التعامل مع فيروس الإنفلونزا (HIN1) في 2009، وكرّس حياته كطبيب لمُكافحة الأمراض المُعدية، وعمل لدى منظمة الصحة العالمية في لاوس في برامج التطعيم واللقاحات، ولاحقًا في مكافحة جائحة إيبولا في زائير (جمهورية الكونغو الديمقراطية)، وذلك في عام 1995.
وأكد مؤتمر «ويش» كذلك أن بيتر ساندز، المدير التنفيذي للصندوق العالمي، سيلقي كلمة رئيسية خلال المؤتمر يُشير فيها إلى أن الإستراتيجيات العالمية الحالية للتصدي لفيروس كورونا المُستجد باتت تهدّد الجهود الأخرى لمُكافحة أمراض نقص المناعة المكتسب (الإيدز) والسل والملاريا.
ومن الخبراء الذين يشغلون مناصب بارزة في الخطوط الأمامية لمُواجهة فيروس كورونا، وتأكدت مُشاركتهم كمُتحدثين رسميين في مؤتمر القمة «ويش 2020»، كل من الدكتور مايكل ريان، المدير التنفيذي لبرنامج منظمة الصحة العالمية للطوارئ الصحية، والدكتور ديفيد نابارو، المبعوث الخاص لمنظمة الصحة العالمية لفيروس كورونا، والدكتور فيكتور دزاو، رئيس الأكاديمية الوطنية الأمريكية للطب، والدكتور جيروم كيم، المدير العام للمعهد الدولي للقاحات.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X