fbpx
أخبار عربية
مطالبة الاحتلال بالتوقف الفوري عن العمليات

قلق أممي من تصاعد هدم إسرائيل منازل الفلسطينيين

جنيف – قنا:

طالب خبيران حقوقيان، الكيان الإسرائيلي بالتوقف الفوري عن عمليات هدم المنازل والممتلكات الفلسطينية والامتثال لالتزاماته الإنسانية الدولية وحقوق الإنسان، وتوفير الحماية للسكان بدلًا من تهجيرهم. وفي بيان، صدر عن مايكل لينك، المقرر الخاص المعني بوضع حقوق الإنسان في الأرض الفلسطينية المحتلة منذ عام 1967، وبالاكريشنان راجاجوبال، مقرر الأمم المتحدة الخاص المعني بالسكن اللائق، أدان الخبيران الحقوقيان هدم إسرائيل للمنازل والممتلكات التي تعود لمجتمع بدوي فلسطيني في شمال غور الأردن بالضفة الغربية في بداية هذا الشهر، وسط ارتفاع كبير في عمليات هدم الممتلكات في جميع أنحاء الأرض المحتلة. ووفقًا لمكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (أوتشا)، أصبح 869 فلسطينيًا بلا مأوى هذا العام بسبب تدمير إسرائيل للممتلكات، وهو أكبر عدد منذ عام 2016. وقال الخبيران تعليقًا على ذلك الأمر: «إن عمليات هدم المنازل والممتلكات الخاصة بسكان محميين تحت الاحتلال من قبل قوة احتلال، هي انتهاك خطير لاتفاقية جنيف الرابعة». وبحسب المادة 53 من الاتفاقية، يُحظر على السلطة القائمة بالاحتلال تدمير الممتلكات العقارية والشخصية ما لم تكن «ضرورية للغاية خلال العمليات العسكرية».

العلامات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق