fbpx
أخبار دولية
ضغوط متزايدة عليه لقبول الهزيمة

ترامب يخسر 33 دعوى قضائية ضد الانتخابات

واشنطن – وكالات:

بعد هزيمة قضائية موجعة في المحكمة الاتحادية بولاية بنسلفانيا، يواجه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ضغوطًا متزايدة من رفاقه الجمهوريين لوقف جهوده الرامية لقلب نتيجة انتخابات الرئاسة، وحمله على الإقرار بالهزيمة أمام الديمقراطي جو بايدن.

وفي السياق ذاته، قال مارك إلياس محامي حملة الرئيس المنتخب جو بايدن، إن حملة الرئيس دونالد ترامب خسرت 33 دعوى قضائية.

وذكر إلياس عبر منصته الرقمية «ديموكراسي دوكيت» المخصصة لتتبع الدعاوى القضائية للانتخابات، أن حملة ترامب رفعت 42 دعوى قضائية بعد الانتخابات، ولا تزال منها 16 في قاعات المحاكم.

وبحسب المصدر ذاته، فإن هذه القضايا رفعت في 6 ولايات، هي ميشيغان وبنسلفانيا وويسكونسن وجورجيا، بالإضافة إلى أريزونا ونيفادا.

وقالت رئيسة لجنة المحامين للحقوق المدنية كريستين كلارك «ينبغي أن يدق هذا الأمر مسمارًا في نعش أي محاولة أخرى يقوم بها الرئيس ترامب لاستخدام المحاكم الاتحادية لقلب نتيجة انتخابات 2020».

وبدأ بعض رفاق ترامب الجمهوريين في الكونغرس ينفضّون من حوله. فقد قال السيناتور الجمهوري بات تومي إن الحكم قضى على أي فرصة لإحراز نصر قضائي في بنسلفانيا، ودعا ترامب للإقرار بالهزيمة في الانتخابات.

وفي وقت سابق، دعت ليز تشيني عضو الفريق القيادي الجمهوري بمجلس النواب، ترامب لاحترام «قدسية عمليتنا الانتخابية» إذا لم يحرز نجاحًا في المحكمة.

ويقول منتقدون إن رفض ترامب الإقرار بهزيمته له تداعيات خطيرة على الأمن القومي وجهود التصدي لفيروس كورونا، الذي أودى بحياة ما يقرب من 255 ألف أمريكي.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X