fbpx
كتاب الراية

همسة ود.. جامعة قطر ومؤتمر التغيير الاجتماعي في المجتمعات الخليجية

مركز دراسات الخليج يضطلع بدور كبير في إنتاج وتطوير أحدث البحوث الأكاديمية المتعلقة بالخليج

نظم مركز دراسات الخليج بكلية الآداب والعلوم في جامعة قطر مؤتمرًا دوليًا بعنوان «التغيير الاجتماعي في المجتمعات الخليجية في القرن الحادي والعشرين» والعمليات التي مرت من خلالها المجتمعات الخليجية بتغييرات اجتماعية عميقة من منظور متعدد التخصصات، مع التركيز بشكل خاص على تأثير التحول الاقتصادي والتعليم، ووسائل التواصل الاجتماعي والهجرة ووباء فيروس كورونا المستجد (كوفيد – 19)، وذلك من خلال الجمع بين مجموعة من 34 خبيرًا من جميع أنحاء العالم، بما في ذلك أمريكا الجنوبية وأمريكا الشمالية وأوروبا وإفريقيا وجنوب شرق آسيا واليابان والصين.

إن مركز دراسات الخليج في جامعة قطر هو مركز عالمي رائد متخصص في دراسات الخليج، ويتبع المركز نهجًا قويًا متعدد التخصصات لدراسات المناطق، ويأخذ زمام المبادرة في دراسة الجوانب السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية لمنطقة الخليج، وفي نظري فإن المؤتمر كان فرصة رائعة لتقييم أحدث التقنيات والتعلم من أفضل الممارسات في صناعة التحولات، بالإضافة إلى تقديم حلول عملية في هذا الإطار المتكامل.

وفي ضوء القيود والمخاوف التي تطرحها جائحة «كوفيد – 19»، وفي ظل الظروف الضاغطة والمضطربة التي يعيشها العالم الآن مع هذا الوباء، ومع تحول العمل عن بُعد إلى أمر إجباري مفروض على الأغلبية العظمى في ظل هذه الظروف الراهنة، فقد تقرر عقد المؤتمر الذي استمر خمسة أيام عبر الإنترنت أو ما يطلق عليه ال video conference من يوم الأحد 15 نوفمبر إلى يوم الخميس 19 نوفمبر 2020 على شكل ندوات متزامنة عبر الإنترنت، وذلك في محاولة لاستيعاب المناطق الزمنية المختلفة لمقدمي الجلسات، حيث عقدت الجلسات بين الساعة 9 صباحًا إلى 12:30 مساءً بتوقيت الدوحة (باستثناء جلسة يوم 18 نوفمبر التي عقدت بين الساعة 3 مساءً – 6:30 مساءً)، ومؤتمرات ال video conference أو المؤتمرات المرئية هي إحدى وسائل الاتصالات المرئية من خلال الإنترنت، حيث يتم نقل الصوت والصورة لمجموعة من الأشخاص المجتمعين في مكان ما إلى مجموعة أخرى من الأشخاص المجتمعين في أي مكان آخر من العالم.

وقال الدكتور محجوب الزويري، مدير مركز دراسات الخليج التابع لكلية الآداب والعلوم المشرف على تنظيم المؤتمر، إن المركز يضطلع بدور كبير في إنتاج وتطوير أحدث البحوث الأكاديمية والمنح الدراسية حول مجموعة واسعة من الموضوعات المتعلقة بالمنطقة الخليجية في المجالات المجتمعية، والثقافية، والسياسية، والأمنية، إلى جانب مجالات الطاقة والاقتصاد.

كما يقدم برنامج دراسات الخليج بجامعة قطر بالتعاون مع المركز دراسات عليا على مستويي الماجستير والدكتوراه بنهج واسع ومتعدد التخصصات، بهدف تزويد الطلبة الجامعيين بفهم عميق لمنطقة الخليج وإعدادهم لشغل وظائف في الأوساط الأكاديمية والحكومية والتجارية.

[email protected]

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق