اخر الاخبار
ضمن اتفاقية مشتركة في إطار مبادرة كويست:

صندوق قطر للتنمية وقطر الخيرية يوفران الكتب المدرسية لأبناء النازحين السوريين

الدوحة – الراية:

في خطوة هي الأولى من نوعها انفردت قطر الخيرية بدعم من صندوق قطر للتنمية بطباعة الكتب المدرسية لطلبة المدارس الابتدائية والإعدادية والثانوية بالشمال السوري.

يأتي ذلك في وقت يواجه فيه قطاع التعليم في سوريا تحديات كبرى أبرزها عدم توفر الكتاب المدرسي في كافة المدارس شمالي غرب سوريا الامر الذي أثر سلبا على رغبة الطلاب في التعلم وقد أدى أيضا غياب الكتاب المدرسي إلى عدم التزام المعلمين بمنهج محدد.

وقد تم توزيع هذه الكتب بالمجان على كافة طلاب شمال سوريا والذين يقدر عددهم بحوالي نصف مليون طالب.

وبفضل هذا المشروع زاد إقبال الطلاب على الالتحاق بالمدارس وكذلك تحسن أداء المدرسين لدورهم التعليمي.

ويهدف المشروع، الذي تم تنفيذه ضمن مشروع ” تحسين مستوى التعليم لأكثر من مليون طفل ” الذي أطلقته قطر الخيرية عام 2017، إلى تحسين البنية التحتيّة لقطاع التعليم في شمال سوريا، وخلق بيئة مناسبة لتشجيع عودة الأطفال الى المدارس.

وبلغ عدد الكتب التي تم طباعتها وتوزيعها مع اكمال المرحلة الثانية من المشروع، أكثر من تسعة ملايين كتاب مدرسي غطت جميع المواد الأساسية لكافة مراحل التعليم الأساس، واستفاد منها أكثر من مليون طالب وطالبة في العام الدراسي 2019-2020.

واستجابةً للطلب المتزايد على الكتاب المدرسي، قامت قطر الخيريّة بطباعة وتوزيع (4,123,308 كتاب مدرسي) للعام الدراسي 2020-2021، وتم توزيعها نهاية نوفمبر الماضي في محافظة إدلب وريف حلب الغربي في شمال غرب سوريا.

وستغطي الكتب المدرسيّة 100% من الاحتياج العام للكتاب المدرسي في هذه المناطق التي تعاني من نسبة نزوح كبيرة.

وتحوي هذه الكتب المواد الأساسيّة في المنهج الدراسي الرسمي السوري كمادة اللغة العربيّة، اللغة الانكليزية، الرياضيات (الجبر والهندسة)، العلوم، الفيزياء، والكيمياء للطلاب من الصف الأول وحتى الثاني عشر (بفرعه العلمي والأدبي).

ويتبع المشروع مبادرة كويست تعليم 2 وبحسب الاتفاقية المبرمة بين قطر الخيرية وصندوق قطر للتنمية قام صندوق قطر للتنمية بتقديم منحة لقطر الخيرية قدرت قيمتها بـ 3,890,752 دولار أمريكي لتنفيذ خطة عمل تدعم المشاريع التعليمية في الداخل السوري وتركيا وذلك من خلال تنفيذ عدة مشاريع مثل طباعة وتوزيع الكتب المدرسية في شمال غرب سوريا وتقديم خدمات حماية الطفل المختصة للأطفال المتضررين من النزاع بالإضافة إلى تعزيز الخدمات الاجتماعية والتعليمية

والاندماج للاجئين السوريين في المجتمع التركي وأيضا إعادة تأهيل 6 مدارس تستضيف اللاجئين السوريين في جنوب شرق تركيا.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X