fbpx
أخبار عربية
طالب العالم بالتحرك قبل انفجار الكارثة

برنامج الأغذية العالمي: المجاعة في اليمن قنبلة موقوتة

جنيف – قنا:

حث برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة، على اتخاذ إجراءات عاجلة لتفادي حدوث المجاعة في اليمن، إذ تشير معطيات الأمم المتحدة بشأن انعدام الأمن الغذائي، التي صدرت هذا الشهر، إلى وجود ظروف شبيهة بالمجاعة في اليمن في الوقت الحاضر.

وفي تصريحات صحفية من جنيف، حذر السيد طومسون فيري المتحدث باسم برنامج الأغذية العالمي من أن «المجاعة في اليمن قنبلة موقوتة، ويجب على العالم أن يتحرك الآن قبل انفجارها». وأضاف فيري أن «عدد سكان اليمن 30 مليونًا وخمسمئة ألف شخص، منهم 24 مليونًا وثلاثمئة ألف يحتاجون إلى نوع ما من المساعدة الإنسانية، ونحو 6 ملايين لا يستطيعون توفير الطعام لأنفسهم. هذه كارثة، هذه قنبلة موقوتة ويحتاج العالم أن يتصرف الآن».

وبحسب برنامج الأغذية العالمي، فإن درجة واحدة فقط تفصل 3.6 مليون يمني عن المجاعة وقد يرتفع هذا العدد إلى 5 ملايين بحلول يونيو، بحسب معطيات الأمم المتحدة. ونبه المتحدث باسم برنامج الأغذية العالمي إلى أن الوضع في اليمن يظل واحدًا من أسوأ الأزمات الإنسانية التي يشهدها العالم.. وقال «ما يحدث الآن هو أن النافذة لتفادي المجاعة في البلاد تضيق بسرعة. يداهمنا الوقت وعدد الأطفال الذين يحتاجون إلى العلاج من سوء التغذية الحاد في الوقت الحالي نحو مليوني طفل، و360 ألفًا معرضون لخطر الوفاة في حالة عدم حصولهم على العلاج».

كما أعرب عن القلق أيضًا بشأن النساء الحوامل والمرضعات اللائي يحتجن أيضًا إلى علاج من سوء التغذية الحاد. وقال: «الآن وأنا أتحدث وصل العدد إلى نحو مليون سيدة حامل ومرضعة». من جانبها، حذرت مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين من أن مئات الآلاف من اليمنيين النازحين داخليًا يواجهون خطر انعدام الأمن الغذائي مع فقدان مصادر الرزق بسبب تأثير الصراع وجائحة كورونا (كـوفيد-19).

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X