fbpx
أخبار دولية
نشر قوات بالمنطقة لحماية السكان

إثيوبيا: ارتفاع عدد ضحايا مجزرة بني شنقول إلى 207 أشخاص

أديس بابا – وكالات:

ارتفع عدد ضحايا مجزرة إقليم بني شنقول قماز (غربي إثيوبيا)، إلى 207 أشخاص. ونقل مكتب الاتصالات في مقاطعة بولين كاونتي في الإقليم، زيادة الأعداد، عن نقطة قيادة أقيمت في المنطقةوأظهر المكتب صورًا لمقبرة جرى فيها دفن الضحايا بشكل جماعي.
وفي البداية كانت منظمة «العفو الدولية» قد قالت إن 100 مدني قتلوا على يد مُهاجمين مُسلحين فجر الثلاثاء، فيما عبّرت الحكومة المحلية عن أسفها إزاء المذبحة.
وأضافت المُنظمة أن المُهاجمين تعقّبوا أفرادًا من قوميات الأمهرة والأورومو وشيناشا في منطقة بنيشنقول – قماز.
وتعرّض الأشخاص للطعن وإطلاق النار وإضرام النيران في المنازل.
وذكرت حكومة إقليم بني شنقول قماز، أن الجيش قتل نحو 42 رجلًا كانوا وراء الهجوم، مُضيفة أنه جرى احتجاز 5 مسؤولين بارزين من المنطقة.
وقال رئيس الوزراء الإثيوبي «آبي أحمد»، إنه نشر قوات في المنطقة، التي تشهد توترًا عرقيًا. وغرّد «آبي أحمد»، على «تويتر»، قائلًا إن مذبحة المدنيين في منطقة بني شنقول قماز هي «أمر مأساوي للغاية».

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X