الراية الرياضية
قاد البايرن لتحقيق الثلاثية التاريخية

«فليك» يعيد كتابة التاريخ في 2020

برلين- د ب أ:

«فليك يمكنه تشكيل حقبة مع الجيل الحالي لبايرن ميونيخ مثلما حدث عندما فاز الفريق بلقب كأس أوروبا للأندية الأبطال (دوري الأبطال حاليًا) في ثلاثة مواسم متتالية من 1974 إلى 1976».. هكذا، لخص المدرب السابق أوتمار هيتزفيلد الطفرة الهائلة التي أحدثها المدرب هانزي فليك في فريق بايرن ميونيخ الألماني في غضون شهور قليلة تولى فيها مسؤولية الفريق.

وقبل 14 شهرًا فقط، كانت معظم التكهنات تشير إلى أن بايرن ينتظر عامًا صعبًا في 2020 وأن هذا العام قد يشهد كسر هيمنته على الكرة الألمانية واحتكاره للقب الدوري الألماني (بوندزليجا) بعد سبعة مواسم متتالية توج فيها باللقب.

ولكن هذه التوقعات ذهبت أدراج الرياح في غضون شهور قليلة وتحول 2020 إلى عام عودة العملاق البافاري للعرش الأوروبي إلى جانب تأكيد هيمنته المحلية، كما استعاد عدد من لاعبي الفريق بريقهم، وأثبت الفريق أنه ليس بحاجة إلى تدعيم صفوفه بصفقات كبيرة بقدر حاجته إلى استثمار إمكانيات لاعبيه بالشكل المناسب.وفي مطلع نوفمبر 2019، لم يجد مسؤولو بايرن ميونيخ بدًّا من الإطاحة بالمدرب الكرواتي نيكو كوفاتش المدير الفني للفريق بسبب سوء النتائج واهتزاز مستوى أداء الفريق البافاري في بداية الموسم.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X