fbpx
أخبار عربية
إثر شجار مع عمال من الجنسية السورية

لبنانيون يحرقون مخيمًا للاجئين السوريين

بيروت – وكالات:

أفادت وكالة الأنباء اللبنانية الرسمية بأن عددًا من اللبنانيين في شمالي البلاد أضرموا النار في مخيم للاجئين السوريين ليل السبت، بعد شجار اندلع بين أحد أفراد عائلتهم وعمال سوريين.

وأكّدت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين في الأمم المتحدة أن حريقًا كبيرًا اندلع في مخيم للاجئين بمنطقة المنية شمالي لبنان وأن عددًا من الجرحى -دون تحديد- نقلوا إلى مستشفى قريب. هذا وأعلن الجيش اللبناني أمس أنه اعتقل ثمانية أشخاص بعدما دفع خلاف مجموعة من اللبنانيين لإحراق مخيم غير رسمي للاجئين السوريين في شمال البلاد. وقال بيان للجيش «أوقفت دورية من مديرية المخابرات في بلدة بحنين- المنية (شمال)، مواطنين لبنانيين وستة سوريين على خلفية إشكال فردي وقع مساء السبت في البلدة بين مجموعة شبان لبنانيين وعدد من العمال السوريين». وأضاف البيان أن الخلاف «تطور إلى إطلاق نار في الهواء من قبل الشبان اللبنانيين الذين عمدوا أيضًا إلى إحراق خيم النازحين السوريين»، بدون إعطاء تفاصيل حول سبب الخلاف.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن المتحدث باسم المفوضية خالد كبارة أن «الحريق امتد لكل مساكن المخيم» المبنية من مواد بلاستيكية وخشبية والتي تقيم فيها حوالي 75 أسرة سورية لاجئة.

وأضاف أن عددًا من هذه العائلات هربت من المخيم بسبب الخوف الناجم عن أصوات شبيهة بالانفجارات ناجمة عن انفجار قوارير غاز.

وأوضح المتحدث أن حجم الحريق كان ضخمًا بسبب المواد سريعة الاشتعال التي بنيت منها مساكن المخيم ووجود قوارير غاز فيه.

ووفقًا «للوكالة الوطنية للأنباء» الرسمية فإن إشكالًا حصل بين لبناني وبعض العمال السوريين العاملين في المنية، أدى إلى تضارب بالأيدي وسقوط 3 جرحى.

وأوضحت الوكالة أنه إثر الإشكال تدخل عدد من الشبان وعمدوا إلى إحراق بعض خيم النازحين السوريين في المنية، قبل أن تتدخل سيارات الدفاع المدني وتعمل على إخماد الحريق.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X