الراية الرياضية
قبل المواجهة المُنتظرة مع ميلان في قمة الكالتشيو

اليوفي الجريح يصطدم بأودينيزي

رويترز:

أصبح التتويج بلقب دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم عادة لدى يوفنتوس في العقد الأخير، لكن النادي المُنتمي لتورينو يُواجه معركة شرسة بشكل مفاجئ وسط مساعيه لتحقيق اللقب التاسع على التوالي هذا الموسم. وسيلعب يوفنتوس ضد ضيفه أودينيزي عند استئناف المُسابقة الأحد عقب عشرة أيام من الراحة بسبب عطلة عيد الميلاد حيث نال البطل وقتًا كافيًا للتعافي من خسارته الصادمة بملعبه 3-صفر من فيورنتينا.

وقضى هدّاف الفريق كريستيانو رونالدو جزءًا من العطلة في دبي في زيارة أذهلت المواطنين في إيطاليا وسط قيود السفر وإجراءات العزل العام بسبب وباء «كوفيد-19».

وفي الموسم الأول تحت قيادة المدرب أندريا بيرلو، الذي لا يملك خبرة تدريبية سابقة، وجد يوفنتوس نفسه في المركز السادس برصيد 24 نقطة بفارق عشر نقاط خلف المتصدّر ميلان لكن تتبقى له مباراة.

وكان يوفنتوس يترك لمنافسيه مهمة مطاردته في القمة خلال المواسم الأخيرة ولم يعش موقفًا مشابهًا منذ موسم 2015-2016 حين كان متأخرًا بسبع نقاط عن المتصدر في مرحلة مشابهة.

ورغم أن مُواجهة أودينيزي ليست سهلة سيكون الاختبار الحقيقي ليوفنتوس عند زيارة ميلان في السادس من يناير ثم استضافة ساسولو صاحب المركز الرابع بعدها بأربعة أيام وزيارة إنتر ميلان يوم 17 من الشهر ذاته.

 

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X