fbpx
أخبار عربية
جرحى واعتقالات في الضفة

نتنياهو يقر بناء 800 وحدة استيطانية

القدس المحتلة- قنا ووكالات:

أمر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أمس ببناء 800 وحدة سكنية جديدة في مستوطنات مشيدة فوق أراضي الضفة الغربية المحتلة. ويأتي هذا القرار قبل أقل من 10 أيام من تولي الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن السلطة في واشنطن خلفاً لدونالد ترامب الذي شهدت ولايته إطلاق خطة سلام عارضتها السلطة الفسلطينية بشدّة. وقال مكتبه في بيان باللغة العربية «أوعز رئيس الوزراء بدفع مشروع بناء حوالي 800 وحدة سكنية في مناطق يهودا والسامرة» في إشارة إلى الاسم التوراتي للضفة الغربية، مضيفًا «من بينها في بلدتي نوفي نيحاميا وتال ميناشيه حيث سكنت إستير هورغن». وهورغن التي تحمل الجنسيتين الإسرائيلية والفرنسية، وجدت مقتولة ليل 21 ديسمبر بالقرب من تلك المستوطنة غرب مدينة جنين في شمال الأراضي الفلسطينية. وقال الجيش الإسرائيلي أنه اعتقل فلسطينيًا بتهمة قتلها. ولفت البيان إلى «بناء ما يزيد عن 200 وحدة سكنية في ريحاليم (جنوب مدينة نابلس)ونوفي نيحاميا (شرق محافظة سلفيت)وذلك كجزء من تنظيم المستوطنتين. من جهة ثانية، استهدفت قوات الاحتلال الإسرائيلي، أمس، مراكب الصيادين الفلسطينيين قبالة بحر مدينة غزة بوابل من الرصاص، وهاجمت المزارعين في أراضيهم الزراعية الحدودية شرق خانيونس جنوب قطاع غزة. وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية أن زوارق بحرية الاحتلال أطلقت الرصاص صوب مراكب الصيادين وهي على بعد نحو ثلاثة أميال قبالة بحر منطقة السودانية شمال غرب مدينة غزة وفتحت صوبها خراطيم المياه وأجبرتها على الخروج لشاطئ البحر. وأطلقت قوات الاحتلال المتمركزة في المواقع العسكرية الجاثمة خلف الشريط الحدودي شرق مدينة خانيونس، الرصاص صوب المزارعين وهم يقومون بفلاحة أراضيهم الزراعية شرقًا، إضافة إلى إطلاق الرصاص صوب رعاة الأغنام في المنطقة الحدودية شرق المدينة، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات. وقال غسان دغلس مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة إن عددًا من مستوطني البؤرة الاستيطانية «احياة» اقتلعوا 60 شتلة زيتون من أراضي جالود المصنفة (ب)، وسرقوها. إلى ذلك أصيب أمس، ستة عمال فلسطينيين برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي قرب جدار الفصل العنصري جنوب طولكرم, فيما تم اعتقال 12 آخرين من مناطق مختلفة في الضفة الغربية. وأفادت وكالة الأنباء الفلسطينية (‏‏وفا)‏‏ نقلًا عن شهود عيان، بأن قوات الاحتلال أطلقت الرصاص صوب العمال قرب بوابة فرعون جنوب طولكرم، ما أدى إلى إصابة عدد منهم بالرصاص الحي، وجميعهم في العشرينيات من أعمارهم. وأوضح مصدر طبي، أن الإصابات التي وصلتهم قد تركزت في الأقدام، من بينها إصابتان بحاجة إلى مراقبة طبية، بسبب كسور في عظم الساق. وفي السياق ذاته، اعتقلت قوات الاحتلال 4 فلسطينيين من بلدة سبسطية شمال غرب نابلس، و4 آخرين من بلدة قباطية جنوب جنين عقب دهم منازل ذويهم وتفتيشها، ما أدى إلى اندلاع مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال، دون أن يبلغ عن إصابات. وفي بيت لحم اعتقلت قوات الاحتلال فلسطينيًا واستدعت آخر لمراجعة مخابراتها، كما اعتقلت 3 مواطنين من مخيم الجلزون شمال رام الله. كما أصيب ستة عمال فلسطينيين أمس برصاص القوات الإسرائيلية قرب جدار الفصل غرب بلدة فرعون جنوب طولكرم بالضفة الغربية. وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) أمس أن «قوات الاحتلال أطلقت الرصاص صوب العمال قرب البوابة، ما أدى إلى إصابة عدد منهم بالرصاص الحيّ.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X