الراية الإقتصادية
عرض مشروعات أول أفواج مسرعة قطر 18 يناير

آل خليفة: تنمية شركات التكنولوجيا المالية

دعم كبير لرواد الأعمال و المبتكرين

السباعي: تعزيز التحول الرقمي المالي

الدوحة -الراية:
أعلن مركز قطر للتكنولوجيا المالية، الذي شارك في تأسيسه بنك قطر للتنمية أن يوم عرض المشاريع الافتراضي للفوج الأول من برامج حاضنة ومسرعة قطر للتكنولوجيا سيقام يوم 18 يناير الجاري.
وأشار إلى أن الفعالية التي ستقام برعاية بنك دخان، سوف تستضيف شخصيات وجهات ريادية من المنظومة المالية المحلية، والمستثمرين والشركات الناشئة العالمية ومراكز التكنولوجيا المالية الدولية، ورواد الأعمال وطلاب الجامعات وكل المهتمين بهذا القطاع.
وأكد السيد عبدالعزيز بن ناصر آل خليفة، الرئيس التنفيذي لبنك قطر للتنمية ورئيس فريق عمل مركز قطر للتكنولوجيا المالية السعي لتأسيس علامة فارقة في مجال تكنولوجيا المال في المنطقة والبناء على متانة ونجاح القطاع المالي القطري من خلال تنمية شركات التكنولوجيا المالية ودعم رواد الأعمال و المبتكرين في هذا المجال ونقدر دور شركاء النجاح لتحقيق مايصبو إليه .
وأضاف: «أتطلع إلى الترحيب بالشركات الدولية في يوم عرض المشاريع الافتراضي الخاص بنا لمعرفة المزيد عن خريجي الدفعة الأولى من برامجنا وعن ديناميكيات السوق القطري.

عبدالعزيز بن ناصر آل خليفة
عبد العزيز بن ناصر آل خليفة

ويقول السيد خالد السباعي، الرئيس التنفيذي ببنك دخان: «إننا نلتزم في بنك دخان بدعم التحول الرقمي للقطاع المالي في قطر. تعد هذه خطوة مهمة لتوفير بنية تحتية صلبة تكون قادرة على تلبية طموحات قطر ورؤيتها المستقبلية. ونحن نفخر برعايتنا ليوم عرض المشاريع، وهو الأول من نوعه لمركز قطر للتكنولوجيا المالية ونتطلع إلى الترحيب بكل المهتمين بهذا القطاع وبشبكات التكنولوجيا المالية من جميع أنحاء العالم للانضمام إلينا في هذا الحدث».
تنقسم برامج مركز قطر للتكنولوجيا المالية إلى حاضنة أعمال للشركات الناشئة التي مازالت في مراحلها المبكرة، ومسرعة الأعمال للشركات الأكثر تطورًا وذلك لتلبي احتياجات رواد الأعمال والشركات في جميع أنحاء العالم ممن يبحثون عن منصة انطلاق ومركز في الشرق الأوسط لتسريع نمو أعمالهم. وكانت البرامج قد لاقت إقبالًا هائلًا على الفوج الأول حيث استقبل المركز أكثر من 750 طلبًا من 72 دولة.
فمن خلال برنامجيّ حاضنة ومسرعة قطر للتكنولوجيا المالية، حضر المشاركون أكثر من 300 جلسة لتطوير الأعمال مع أكثر من 15 مؤسسة مالية، واستكملوا في سلسلة من الدورات التدريبية عالية المستوى، التي قدمها شركاء مركز قطر للتكنولوجيا المالية ونخبة من المتحدثين والخبراء من كل أنحاء العالم. فأثناء يوم عرض المشاريع، ستقوم هذه الشركات المتخرجة من الفوج الأول بإطلاق مجموعة من الخدمات الجديدة والقوية لتعزيز التحول الرقمي في الأسواق المحلية والعالمية.
وكان مركز قطر للتكنولوجيا المالية قد أعلن في وقت لاحق عن فتح باب التسجيل في الفوج الثاني من برنامجيّ حاضنة ومسرعة الأعمال، ويمكن لرواد الأعمال المهتمين بمجال التكنولوجيا المالية والشركات المتخصصة في هذا القطاع أيضًا التقدم من خلال موقع المركز الإلكتروني.
يهدف مركز قطر للتكنولوجيا المالية إلى تطوير قطاع التكنولوجيا المالية في قطر، وذلك تماشيًا مع الإستراتيجية الوطنية التي طورها مصرف قطر المركزي ضمن هذا الإطار، والمساهمة في إعادة تأكيد مكانة قطر كوجهة عالمية رائدة في مجال التكنولوجيا المالية في المنطقة، وذلك ضمن رؤية قطر الوطنية 2030. تمحورت الدفعة الأولى من برنامجي حاضنة ومسرّعة قطر للتكنولوجيا المالية حول المدفوعات تماشيًا مع إستراتيجية قطر للتكنولوجيا المالية، وبالتعاون مع مصرف قطر المركزي.
وتماشيًا مع رؤيته في توفير أفضل الفرص والخبرات الدولية لشركات التكنولوجيا المالية المشاركة، يعمل مركز قطر للتكنولوجيا المالية باستمرار بالتعاون الإستراتيجي مع الجهات المعنية في مجال التكنولوجيا المالية بما فيها المؤسسات، ومقدمي خدمات التكنولوجيا، وشبكات حلول الدفع، ومراكز التكنولوجيا المالية العالمية، والأوساط الأكاديمية، والجهات التنظيمية. ومن ضمن الشراكات الحديثة شركة مايكروسوفت التي تعد الشريك التكنولوجي للبرنامج وكذلك نذكر أمازون، وبروجرس سوفت، وفودافون، وجي بي أس.
تم إطلاق مركز قطر للتكنولوجيا المالية من قبل بنك قطر للتنمية في مايو 2018، وذلك بدعم من مصرف قطر المركزي، وهو جزء من رؤية بنك قطر للتنمية الهادفة إلى تطوير قطاع التكنولوجيا المالية في الدولة.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X