fbpx
المحليات
لتقديم البرامج التدريبية المتخصصة لموظفي الهيئة

اتفاقية شراكة بين «الضرائب» وأكاديمية قطر للمال

المهندي: رفع مستوى الكفاءات الوطنية

الحر: دعم التنمية الاقتصادية المحلية

الدوحة – الراية:

وقعت الهيئة العامة للضرائب وأكاديمية قطر للمال والأعمال أمس، اتفاقية شراكة وتعاون نوعية بشأن تقديم برامج تدريبية متخصصة ومعتمدة لموظفي الهيئة وتعزيز نقل الخبرات الداخلية بهدف تمكين الطاقات والمواهب الوطنية بهدف التطوير المؤسسي للهيئة.

وتهدف هذه الاتفاقية التي وقعها سعادة السيد أحمد بن عيسى المهندي رئيس الهيئة العامة للضرائب، والدكتور خالد محمد الحر رئيس أكاديمية قطر للمال والأعمال إلى تطوير خطة إستراتيجية لتدريب موظفي الهيئة في مختلف الأقسام.

ونصّت الاتفاقية على أن تقوم الأكاديمية بتقديم مواضيع ورش العمل والدورات التدريبية بناءً على احتياجات الهيئة مع التركيز على عدد من المجالات المحددة المرتبطة بعمل الهيئة لمدة ثلاث سنوات، بحيث تكون مسارًا عامًا لجميع موظفي الهيئة لرفع الوعي عن قوانين الضريبة بدولة قطر، كما ستقوم الأكاديمية بتوفير المدربين والخبراء والاستشاريين في البرامج التدريبية والمشاريع الاستشارية التي تحتاجها الهيئة.

وأعرب سعادة السيد أحمد بن عيسى المهندي رئيس الهيئة العامة للضرائب عن سروره بالتوقيع على اتفاقية الشراكة والتعاون مع أكاديمية قطر للمال والأعمال في مجال التدريب والاستشارات المالية.

وقال إن هذه المبادرة تؤكد سعي هيئة الضرائب إلى رفع مستوى القدرات والكفاءات الوطنية لمواكبة متطلبات الهيئة المستقبلية، مشيرًا إلى أن اختيار أكاديمية قطر للمال والأعمال جاء نظرًا لما لها من خبرة كبيرة في هذا المجال ولما تقدمه من برامج تدريبية عالية الجودة.

من جهته، قال الدكتور خالد محمد الحر رئيس أكاديمية قطر للمال والأعمال: «نفخر بتوقيع هذه الاتفاقية مع الهيئة العامة للضرائب، والتي تتيح فرصًا واسعة من برامج التطوير والتدريب للكوادر القطرية وذلك من خلال مسارات تدريبية تخصصية متنوعة ومشاريع استشارية مختلفة والتي صممت خصيصًا لتلبية احتياجات موظفي الهيئة وتحقيق أهدافها، ومما لا شك فيه أن هذه الاتفاقية تعكس أولويات الهيئة العامة للضرائب في التطوير المستدام لكوادرها، ما ينعكس بالتالي على دعم التنمية الاقتصاديّة في الدولة.

العلامات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق