fbpx
المحليات
بتمويل من صندوق قطر للتنمية وضمن حملة «سالمة يا سودان»

الهلال الأحمر يدعم مُستشفيات الخرطوم بالمستلزمات الطبية

تزويد مستشفى العيون التعليمي بالأدوية والمستهلكات الطبية من 18 صنفًا

الدوحة  الراية

قام الهلالُ الأحمرُ القطريُّ بتسليم مجموعةٍ من المستلزمات الطبية كتبرّع لمستشفى العيون التعليمي في العاصمة السودانية الخرطوم، استكمالًا لمشروع القافلة الطبية لجراحة العيون ومُكافحة العمى التي نُفّذت ضمن حملة «سالمة يا سودان»، وذلك بتمويل من صندوق قطر للتنمية

وقال السيد سلطان بن أحمد العسيري مدير إدارة برامج الدول لدى صندوق قطر للتنمية: « فخورون بشراكتنا المستمرّة مع شريكنا الإستراتيجيّ الهلال الأحمر القطري، كما نشيد بجهودهم المبذولة في سبيل تنفيذ المشروع بأفضلَ صورة.

وأشار إلى أنَّ المشروعَ والمشاريع المُماثلة ذات أهمّية لاستكمال الجهود التنموية في جمهورية السودان الشّقيقة، والتي تحتاج إلى المزيدِ من المشاريع الطبية، نتيجة السيول التي ضربتها في مطلع شهر أغسطس 2020 وخلّفت وراءها أضرارًا بشرية ومادية فادحة».

ومن جانبه، قال الدكتور عوض الله حمدان، مدير البعثة التمثيليّة للهلال الأحمر القطري في السودان: «تتكوّن الأدوية والمُستهلكات الطبية من 18 صنفًا من المستلزمات الطبية المتنوّعة، ما بين أدوية وموادّ طبية أساسية لضمان حصول المرضى في المستشفى على العلاج الطبي اللازم لهم، مشيرًا إلى أن مكتب الهلال الأحمر القطري في السودان سيُواصل تسيير قوافله الطبية في كافة التخصّصات».

ومن جانبها، أشادت الدكتورةُ سمية علي دبورة، المدير العام لمستشفى العيون التعليمي، بجهود الهلال الأحمر القطري ودوره التنمويّ الكبير في السودان، كما أعربت عن خالص شكرها وتقديرها للهلال الأحمر القطري وصندوق قطر للتنمية على هذا الدعم السخي، الذي جاء في وقتٍ يشعر فيه المُستشفى بالحاجة الشديدة لهذا النوع من المُستهلكات الطبية.

وأضافت د. سمية: «المستشفى يحتاج للمزيد من الدعم بالأجهزة والمعدات والمُستهلكات الطبية، حتى يستطيع الاستمرارَ في تقديم خدماته الطبية للمُواطنين. وما يصلنا من دولة قطر من مُساعدات إنسانية طبية هو وقفة تضامنيّة مشهودة لهم معنا».

وكان وفدُ من الإدارة العليا للهلال الأحمر القطري برئاسة أمينه العام، سعادة السفير علي بن حسن الحمادي، قد زار المناطقَ المتضررة في العاصمة السودانية الخرطوم، ووقف على حجم الأضرار الناجمة عن السيول التي ضربت السودان مطلعَ أغسطس الماضي وخلفت خسائر مادية وبشرية هائلة، كما تمّ توقيع اتفاقية تعاون بين الهلال الأحمر القطري ونظيره السوداني تهدف إلى إنشاء 8 محطات مياه لخدمة 20,000 نسمة بولاية شمال كردفان.

يُذكر أنّ حملة «سالمة يا سودان»، التي أطلقها الهلالُ الأحمرُ القطريُّ في شهر أغسطس الماضي، أسفرت عن تنفيذ العديد من المشاريع الإغاثية العاجلة، حيث أرسل الهلالُ الأحمر القطري سلسلةَ شحنات إنسانية متتالية إلى الخرطوم، علاوةً على شحنات أخرى مشتركة بين الهلالَين القطري والتركي، بموجب اتفاقية الشراكة التي وقّعها الطرفان مع الهلال الأحمر السوداني. وقد ضمت المساعدات المقدمة موادَّ طبية مختلفة، ومجموعة من المواد الغذائية، وحزم النظافة الشخصية، وحزم الإيواء، ومولدات كهرباء، ووحدات مياه متطوّرة (Kit-5).

العلامات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق