كتاب الراية

من الواقع …. العملة الرقمية غير النقدية في قطر..

ما من شك أن وجود العملة الرقمية غير النقدية في قطر سوف يُعزز مستوى الاقتصاد الوطني

طالبت قبل سنوات بسيطة، بضرورة قيام الجهات المختصة في البلاد، بإلزام المحلات والأسواق والمنشآت التجارية والخدمية، باستخدام أجهزة سحب القيمة النقدية من خلال الخصم من بطاقات الصرف البنكية.

والهدف من ذلك، هو التخلي قدر الإمكان عن استخدام العملة الورقية النقدية، واستبدالها ببطاقات السحب الآلي، وهي بطاقات يحملها كل شخص تقريبًا لديه حساب في البنك مهما كان رصيده في البنك.

وقد انتشر استخدام بطاقات الصرف الآلي في الكثير من نقاط البيع، في محطات صرف الوقود، والمطاعم والمتاجر وفي الأسواق، وغيرها من المحلات، إلا أن بعض المحلات والمؤسسات والمتاجر ما زالت تقاوم استخدام طريقة السحب الآلي، لأسباب غير مفهومة.

قبل يومين، أعلن مصرف قطر المركزي، عن دراسة لإصدار عملة رقمية جديدة على أن تكون مرتبطة بالريال القطري، بهدف تطوير استراتيجية المدفوعات الإلكترونية في قطر وتعزيز قطاع التكنولوجيا المالية، وتسهيل المعاملات المالية وتقليل استخدام الأوراق النقدية.

وما من شك، أن وجود العملة الرقمية غير النقدية في قطر، سوف يعزز مستوى الاقتصاد الوطني، والارتقاء بالمعاملات التجارية، خصوصًا وأن قطر مقبلة على فعاليات وأحداث دولية وعالمية رياضية وشبابية تتطلب مثل هذه التطورات الاقتصادية الهامة.

[email protected]

اقرأ أيضا
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق