أخبار دولية
غادر البيت الأبيض للمرة الأخيرة إلى فلوريدا

ترامب: سأعود بطريقة أو بأخرى

الرئيس المنتهية ولايته يصف عهدته بالرائعة وتمثل شرف العمر

وول ستريت جورنال: ترامب يرغب بإنشاء حزب ثالث في أمريكا

ترامب يعفو عن 73 شخصًا ويخفف أحكام 70 آخرين

واشنطن – وكالات:

غادر الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب البيت الأبيض متجهًا إلى فلوريدا مقر إقامته بعد انتهاء ولايته، وذلك قبل ساعات من انتهاء ولايته الرئاسية.وتحدّث ترامب بشكل مقتضب عن ولاية «رائعة امتدت على 4 سنوات» تمثل «شرف العمر».

وقال قبيل مغادرته إلى فلوريدا «أريد أن أقول وداعًا لكنني آمل أن لا يكون الوداع لوقت طويل وأن نلتقي مجددًا». وأضاف في كلمة أمام أنصاره «ما أنجزناه كان ممتازًا بكل المعايير لقد أعدنا بناء الجيش الأمريكي».

وصرح «اهتممنا بقدامى المحاربين الذين كانوا يعانون معاملة سيئة من قبل»، كما أكد أنه طوّر الجيش، وحذر الأمريكيين من أن ترفع السلطة الجديدة الضرائب عليهم. على صعيد آخر أعلن البيت الأبيض، أن الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب أصدر قبيل مغادرته منصبه، عفوًا عن 73 شخصًا، وتخفيف أحكام عن 70 شخصًا آخرين.

وأشار بيان صادر عن البيت الأبيض، أن غالبية الأشخاص الذين تم العفو عنهم كانوا من الذين حصلوا على مساندة دعاة إصلاح العدالة الجنائية، بالإضافة إلى الأشخاص الذين يقضون عقوبات طويلة بسبب جرائم بسيطة.

ومن بين الأشخاص الذين تم العفو عنهم، المحلل الاستراتيجي السابق في البيت الأبيض ستيف بانون، الذي واجه محاكمة بتهمة النصب على الداعمين لبناء الجدار الحدودي بين الولايات المتحدة والمكسيك، بالإضافة إلى جامع التبرعات للحزب الجمهوري إليوت برويدي الذي تم اتهامه بإدارة حملة ضغط بشكل غير قانوني للتأثير على إدارة ترامب نيابة عن جهات أجنبية.يذكر أن الرؤساء المنتهية ولايتهم يصدرون في العادة عفوًا قبل مغادرتهم لمنصبهم… وقد عمل دعاة إصلاح العدالة الجنائية والعديد من المسؤولين في البيت الأبيض على وضع اللمسات الأخيرة على القائمة.

من جانبها قالت صحيفة وول ستريت جورنال إن الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب ناقش خلال الأيام الأخيرة مع مساعديه إمكانية تشكيل حزب سياسي جديد؛ من أجل استمرار نفوذه بعد مغادرة البيت الأبيض.

ونقلت الصحيفة في خبر لها عن أشخاص مطلعين أن ترامب ناقش الأمر مع العديد من مساعديه وأشخاص آخرين مقربين منه الأسبوع الماضي، مضيفة أنه يريد تسمية الحزب الجديد «الحزب القومي»، مضيفة أن البيت الأبيض امتنع عن التعليق.

وكان ترامب دخل خلال الأيام الأخيرة في عداء مع العديد من قادة الحزب الجمهوري، بما في ذلك زعيم الأغلبية في مجلس الشيوخ ميتش ماكونيل، الذي قال إن ترامب يستحق اللوم لإثارته أعمال الشغب القاتلة في السادس من يناير الجاري في مبنى الكونجرس.

وعلقت الصحيفة بأنه ليس من الواضح مدى جدية ترامب في إنشاء حزب جديد، وهو أمر يتطلب استثمارًا كبيرًا في الوقت والموارد، مشيرة في الوقت نفسه إلى أن ترامب يتمتع بشعبية كبيرة وسط ناخبي الحزب الجمهوري، وبعضهم لم يشارك بفعالية في نشاط جمهوري قبل حملة ترامب 2016.

ولفتت وول ستريت جورنال الأذهان إلى أن أي محاولة سابقة لإنشاء حزب ثالث في أمريكا قد فشلت في الحصول على الدعم الكافي للعب دور رئيسي في الانتخابات الاتحادية.

ورجحت أن تواجه أي محاولة لإنشاء حزب جديد معارضة شديدة من مسؤولي الحزب الجمهوري، الذين قد يغضبون من فكرة قيام ترامب بالاستيلاء على الدعم من مرشحي وناخبي الحزب الجمهوري.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X