fbpx
اخر الاخبار
إتاحة خيارات سفر إضافية أمام مسافري الناقلة الوطنية

الخطوط الجوية القطرية والخطوط الجوية الإيبيرية تعززان شراكتهما الاستراتيجية

الدوحة – الراية:

واصلت الخطوط الجوية القطرية تطوير شراكاتها الاستراتيجية مع إبرام اتفاقية الرمز المشترك مع الخطوط الجوية الإيبيرية. وسوف تعزز هذه الاتفاقية من خيارات السفر التي تقدمها الناقلتين، مع إتاحة خيارات سفر إضافية أمام مسافري الناقلة القطرية بين شبه جزيرة إيبيريا، وأمريكا اللاتينية، وإفريقيا، ومنطقة آسيا والمحيط الهادئ، والشرق الأوسط، عبر أفضل مطار في الشرق الأوسط مطار حمد الدولي. وقد بدأت بالفعل عملية بيع التذاكر للوجهات الإضافية على رحلات الرمز المشترك، والتي سيتم تشغيلها اعتباراً من اليوم.
وقال سعادة السيّد أكبر الباكر، الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية: “يسرّنا تطوير اتفاقية الرمز المشترك مع الخطوط الجوية الإيبيرية، التي تعدّ إحدى شركات الطيران العالمية الرائدة التي تربط بين أوروبا وأمريكا اللاتينية. وعلى الرغم من التحديات التي واجهناها في عام 2020؛ فقد كان على رأس أولوياتنا الحفاظ على شبكة وجهات عالمية يمكن لمسافرينا الاعتماد عليها. ومن شأن تطوير هذه الشراكة الاستراتيجية مع الخطوط الجوية الإيبيرية؛ تعزيز خيارات السفر جديدة لمسافرينا بين الدوحة ومدريد. وقد تمتعت الخطوط الجوية القطرية والخطوط الجوية الإيبيرية بالمزايا المتبادلة التي عادت بها هذه الشراكة على الناقلتين منذ إبرامها في عام 2017، متيحةً بذلك خيارات سفر أكثر مرونة وسلاسة للملايين من المسافرين. ونتطلّع مع تعافي قطاع السفر العالمي؛ إلى تطوير تعاوننا التجاري مع الخطوط الجوية الإيبيرية، والاستمرار في تقديم خدماتنا ذات الطراز العالمي التي اعتاد عليها مسافرونا”.

وقال السيّد خافيير سانشيز برييتو، الرئيس التنفيذي للخطوط الجوية الإيبيرية: “يسرّنا تعزيز اتفاقية الرمز المشترك مع الخطوط الجوية القطرية، حيث أننا في الخطوط الجوية الإيبيرية نعمل بشكّل يمكّننا من توفير أكبر وأوسع شبكة وجهات لمسافرينا؛ حالما تقوم الدول بإلغاء القيود المفروضة على الدخول إليها. كما أن تعزيز اتفاقية الرمز المشترك مع الخطوط الجوية القطرية، شريكنا في تحالف الطيران العالمي oneworld سيفتح لنا أسواقاً جديدة في أستراليا وإفريقيا ويعزز من خيارات السفر بين إسبانيا وبقية العالم، وذلك عبر الخدمات ذات الطراز العالمي التي يقدّمها شركاؤنا في الخطوط الجوية القطرية”.

وسوف يعمل تطوير هذا التعاون التجاري على زيادة عدد الوجهات المتاحة أمام مسافري الخطوط الجوية الإيبيرية لترتفع من 29 إلى 36 وجهة على شبكة وجهات الخطوط الجوية القطرية، بما في ذلك وجهات جديدة في أنغولا، وأستراليا، وموزمبيق، ونيوزيلندا، وجنوب إفريقيا. كما سيستفيد مسافرو الخطوط الجوية القطرية أيضاً من خيارات السفر الإضافية وإمكانية السفر من وإلى أربع وجهات أخرى على شبكة وجهات الخطوط الجوية الإيبيرية في البرازيل وتشيلي والسلفادور وغواتيمالا. وباعتبارنا شركاء في تحالف الطيران العالمي oneworld؛ فإننا نضمن لأعضاء نادي الامتياز التابع للخطوط الجوية القطرية وأعضاء “إيبيريا بلاس” التابع للخطوط الجوية الإيبيرية؛ الاعتراف بمستوى فئة العضوية الخاص بهم، مع الحصول على المزايا التي تشمل إمكانية الدخول إلى صالات المطار في جميع أنحاء العالم، وتسجيل الوصول المباشر، وإمكانية الحصول على وزن الأمتعة الإضافي، وأولوية تسجيل الوصول والصعود إلى الطائرة، بالإضافة إلى الحصول على الأميال واستردادها عبر شبكات وجهات شركات الطيران الشريكة.

وقد أصبحت الخطوط الجوية القطرية أول شركة طيران عالمية تحصل على تصنيف 5 نجوم في “تدقيق تدابير السلامة الخاصة بكوفيد-19 على مستوى شركات الطيران” من سكاي تراكس. ويؤكّد ذلك للمسافرين في جميع أنحاء العالم؛ بأن معايير الصحة والسلامة في الناقلة القطرية تخضع لأعلى المعايير الممكنة من حيث التدقيق والتقييم المهني والمستقل.

وساهمت الاستثمارات الاستراتيجية في أسطول الخطوط الجوية القطرية المتنوع من الطائرات ذات المحركين التي تتسم بالكفاءة في استهلاك الوقود، بما في ذلك أكبر أسطول من طائرات إيرباص A350، في إتاحة الفرصة أمامها للاستمرار في الطيران طيلة فترة هذه الأزمة، وقيادة مرحلة تعافي قطاع الطيران العالمي بشكل مستدام. ومع استلام الناقلة القطرية مؤخراً للطائرة الحديثة من طراز إيرباص A350-1000؛ يصل بذلك عدد طائرات أسطولها من طراز A350 إلى 53 طائرة، بمعدل عمرٍ للطائرات يصل إلى عامين ونصف تقريباً. ونتيجةً لتأثير جائحة كوفيد -19 على السفر؛ ارتأت الناقلة القطرية إيقاف تشغيل طائراتها من طراز إيرباص A380 التي تعمل بأربعة محركات حيث أنه لا يوجد أي مبرر لتشغيل طائرة بهذا الحجم الكبير لخدمة الأسواق حالياً. كما أطلقت الخطوط الجوية القطرية مؤخراً برنامجاً خاصاً يتيح للمسافرين فرصة التعويض الطوعي عن الكربون الناجم عن رحلاتهم، منذ نقطة حجز تذاكر السفر.

وتواصل الناقلة الوطنية لدولة قطر بناء شبكة وجهاتها حيث تسيّر الآن رحلاتها إلى أكثر من 120 وجهات وتعتزم تسيير رحلاتها إلى ما يزيد عن 130 وجهة عالمياً بحلول نهاية شهر مارس 2021. وحازت الخطوط الجوية القطرية على جائزة أفضل “شركة طيران في العالم” خلال حفل توزيع جوائز سكاي تراكس العالمية 2019. كما حصدت الناقلة الوطنية لدولة قطر جائزة “أفضل شركة طيران في الشرق الأوسط” وجائزة “أفضل درجة رجال أعمال” في العالم وجائزة “أفضل مقعد على درجة رجال الأعمال” عن مقاعد كيو سويت. كما أن مقاعد كيو سويت المصممة بحسب ترتيب المقاعد 1-2-1؛ توفّر للمسافرين المساحة الرحبة والخصوصية المطلقة والراحة التامّة والتباعد الاجتماعي الأفضل على متن درجة رجال الأعمال في الأجواء. وأصبحت الناقلة القطرية شركة الطيران الوحيدة التي تفوز بجائزة أفضل شركة طيران في العالم خمس مرات.

وحاز مطار حمد الدولي على المركز الثالث ضمن قائمة أفضل المطارات في العالم والتي ضمَّت 550 مطاراً، وذلك بحسب نتائج جوائز سكاي تراكس العالمية للمطارات 2020، محققاً تقدماً عن العام الماضي حينما حلَّ رابعاً كأفضل مطار في العالم، ومواصلاً مسيرة صعوده ضمن قائمة أفضل مطارات العالم منذ بدء عملياته التشغيلية في عام 2014. كما فاز مطار حمد الدولي بجائزة “أفضل مطار في الشرق الأوسط” للعام السادس على التوالي وجائزة “أفضل خدمة للموظفين في الشرق الأوسط” للعام الخامس على التوالي.

والخطوط الجوية الإيبيرية هي شركة الطيران الرئيسية في إسبانيا والناقلة الرائدة للمسافرين من إسبانيا إلى العديد من الوجهات في أوروبا وأمريكا اللاتينية. وتوفّر الناقلة الإيبيرية خيارات سفر ملائمة عبر مقر عملياتها في المبنى رقم 4 في مطار مدريد باراخاس الدولي. ومنذ عام 2014؛ تم تصنيف الخطوط الجوية الإيبيرية ضمن أكثر خمس شركات طيران التزاماً بالمواعيد، من قبل “فلايت ستاتس”، فيما حصدت رابع النجوم من سكاي تراكس في عام 2017. الناقلة الإيبيرية عضو في تحالف الطيران العالمي oneworld.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X