المحليات
الرمال الزاحفة غطت أجزاءً من الطريق

الرياح القوية تُلحق أضرارًا بالمخيمات في سيلين

المخيمون: ضرورة مُتابعة نشرات وتحذيرات الأرصاد الجوية

الداخلية دعت قائدي السيارات إلى الحذر والقيادة بسرعة مُتأنية

الأرصاد : طقس بارد نسبيًا مع سحب وغبار مثار على بعض المناطق اليوم

الدوحة – حسين أبوندا:

حذرت إدارة الأرصاد الجوية التابعة للهيئة العامة للطيران المدني من رياح قوية متوقعة ورؤية أفقية على الساحل ، ورياح قوية مع أمواج عالية ورؤية متدنية داخل البحر اليوم.

وأكدت في توقعاتها لحالة الطقس اليوم الجمعة عبر حسابها الرسمي على «تويتر» بأن يكون الطقس باردًا نسبيًا مع بعض السحب وغبار مثار على بعض المناطق، باردًا ليلًا.

وأدت الرياح القوية التي هبت على البلاد أمس إلى إتلاف جزئي لعدد من مخيمات منطقة سيلين كما تسببت بزحف الرمال على الطريق المؤدي إلى منطقة سيلين بطريقة شكلت خطورة على مرتادي المنطقة.

وخلت منطقة سيلين من المخيّمين والزوار والسياح مقارنة بالإجازات الأسبوعية الماضية، حيث تجنبوا الذهاب للمنطقة وآخرون عادوا أدراجهم بعد الصعوبات التي واجهتهم أثناء محاولة الاستمتاع بالأنشطة السياحية بالمنطقة خاصة منطقة ركوب الإبل والمطاعم.

الراية رصدت وضع منطقة سيلين بالصورة، والتقت عددًا من المواطنين الذين أكدوا أن الرياح القوية تسببت في إتلاف جزئي للمخيمات مثل الأسوار الخارجية وسقوط بعض الخيام، لافتين إلى أنهم فضلوا عدم الوجود في المخيمات، لتجنب المخاطر التي يمكن أن تواجههم بسبب تلك الرياح المحملة بالأتربة، كما طالبوا حراس المخيمات الموجودين بالمنطقة طوال الموسم بالمكوث داخل الكبائن وعدم الخروج منها.

وأشاروا إلى أن الرمال الزاحفة غطت أجزاءً كبيرة من طريق سيلين ما يستدعي من الجهات المعنية العمل بصورة جادة لزراعة الأشجار على جانبي هذا الطريق للمساهمة في صد الرمال الزاحفة ومنعها من الوصول إلى الطريق لافتين إلى أن الرمال الزاحفة يمكن أن تتسبب بوقوع حوادث مرورية خاصة للسائقين الذين يجهلون المخاطر التي يمكن أن تتسبب بها في حال قاموا باستعمال المكابح أثناء المرور منها نظرًا لأنها قد تؤدي لاختلال عجلة القيادة وفقد السيطرة على السيارة.

ودعوا المخيمين لمتابعة نشرات وتحذيرات الأرصاد الجوية عبر وسائل التواصل الاجتماعي لاتخاذ الإجراءات اللازمة التي تمنع تعرض مخيماتهم للأضرار المادية ، لافتين إلى أنهم لم يتوقعوا أن تكون الرياح بهذه القوة.

صعوبة الرؤية

وقال صالح اليافعي: إن مخيمات سيلين تأثرت كثيرًا بالرياح القوية التي هبت على البلاد وهو ما جعل المنطقة شبه خالية من الزوار، الذين فضلوا البقاء في منازلهم ومن قرر الذهاب إلى خور العديد عاد أدراجه مرة أخرى بعد الصعوبات التي واجهتهم في رؤية الطريق، لافتًا إلى أنه يتابع الأرصاد الجوية وصفحات بعض الجهات على وسائل التواصل الاجتماعي.

ودعا زوار خور العديد لتوخّي الحذر أثناء هبوب للرياح القوية وذلك للحفاظ على سلامتهم، مؤكدًا أن الطريق يكون في غاية الصعوبة على السائقين ومن الممكن أن تتسبب صعوبة الرؤية في أن يتوه سائق المركبة.

تشجير الطريق

وأكد عبدالله البورشيد أنه فوجئ بكميات الرمال الزاحفة التي غطت أجزاءً كبيرة من طريق سيلين الأمر الذي يستدعي من الجهة المعنية تنفيذ خطة لتشجير طريق سيلين لتحسين المظهر الجمالي للطريق الذي يصل بالمواطنين والمقيمين والسياح إلى واحدة من أكثر المناطق جذبًا للسياحة وللمساهمة في صد الرمال الزاحفة التي قد تؤدي لوقوع الحوادث المرورية لمرتادي المنطقة.

الرياح القوية

وأكد فيصل البوحدود أن معظم مخيمات سيلين تأثرت بالرياح القوية التي هبت على البلاد يوم أمس حيث تعرضت للتلف الجزئي وكان النصيب الأكبر للأسوار الخارجية المحيطة بموقع كل مخيم، بالإضافة إلى أن هناك بعض الخيام التي سقطت بسبب الرياح القوية، كما غطت الرمال مناطق الجلوس داخل الخيام، لافتًا إلى أنه وصل إلى المنطقة للاطمئنان على المخيم وفي نيته العودة مرة أخرى لتجنب الأمراض التي يمكن أن تصيبه بسبب الأتربة حيث لاحظ أن حجم خسائره ليس كبيرًا ولم يتجاوز سقوط الأسوار الخارجية.

تحذيرات

ونشر الحساب الرسمي لإدارة الأرصاد الجوية التابعة للهيئة العامة للطيران المدني منذ فجر أمس الخميس عددًا من التغريدات التحذيرية من تأثر معظم مناطق البلاد برياح شمالية غربية من نشطة إلى قوية السرعة ما يؤدي إلى إثارة الغبار وطقس مغبرّ أحيانًا خاصة خلال ساعات النهار، ويكون باردًا ليلًا، مع تدن في مستوى الرؤية الأفقية خاصة في المناطق المكشوفة، فضلًا عن تحذير مرتادي البحر من ممارسة الأنشطة البحرية.

ووصلت أقصى سرعة للرياح إلى 40 عقدة على بعض المناطق ما يؤدي إلى إثارة الغبار و تدني مستوى الرؤية الأفقية إلى ما دون ١ كم ويتراوح ارتفاع الأمواج من 7-11 قدمًا يرتفع إلى 14 قدمًا أحيانًا .

ودعت وزارة الداخلية عبر منصاتها على مواقع التواصل الاجتماعي قائدي المركبات إلى الالتزام بحزام الأمان والقيادة بسرعة متأنية، وترك مسافة أمان كافية بينهم وبين المركبات على الطريق، مشيرة إلى أن القيادة في الظروف الجوية غير الاعتيادية تتطلب المزيد من الحرص والانتباه لتجنب الحوادث المرورية كما وجهت نصيحة لمرتادي البحر بتجنب كافة الأنشطة البحرية، والتقيد بإجراءات السلامة.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق