أخبار دولية
مجلس الشيوخ وافق على تعيين لويد أوستن

أمريكا: أول جنرال من أصول إفريقية بمنصب وزير الدفاع

واشنطن – وكالات:

وافق مجلس الشيوخ الأمريكي، أمس، على تعيين لويد أوستن كأول أمريكي من أصول إفريقية يتولى منصب وزير الدفاع، فيما قال زعيم الديمقراطيين بالمجلس إن لائحة اتهام الرئيس السابق تصل الاثنين المقبل. وحصل أوستن على دعم واسع من الديمقراطيين والجمهوريين، رغم أنه احتاج للحصول على استثناء خاص من الكونجرس؛ لكونه تقاعد مؤخرًا وتم ترشيحه لمنصب يخصص عادة للمدنيين. وكان بايدن قد اختار أوستن للمنصب، في ديسمبر الماضي، بعد نحو شهر من فوزه بانتخابات الرئاسة الأمريكية. وأدى القائد العسكري دورًا مهمًا في قيادة مهمات دقيقة في العراق وأفغانستان، وتصفه تقارير صحفية أمريكية بأنه «جنرال ذكي وهادئ وقوي الشخصية وعلى اطلاع كبير بما يجري في الشرق الأوسط». وقاد أوستن القوات الأمريكية التي احتلت بغداد عام 2003، ثم انتقل إلى أفغانستان حتى عام 2005، وفي 2008 تولى قيادة فيلق متعدد الجنسيات في العراق، وشارك في عمليات عدة هناك. وأصبح في عهد الرئيس الأسبق أوباما القائد العام للقوات الأمريكية في العراق عام 2010، ثم تولى منصب نائب رئيس أركان الجيش الأمريكي، في يناير 2012، قبل أن يصبح في عام 2013 قائدًا للقيادة المركزية الأمريكية (سينتكوم). ويواصل مجلس الشيوخ التصديق على ترشيحات بايدن؛ إذ مرر تعيين أفريل هاينز كمديرة للاستخبارات الوطنية وجانيت يلين وزيرة للخزانة. على الرغم من أن لديه 41 عامًا من الخبرة العسكرية، وهو خريج أكاديمية «ويست بوينت» العسكرية المرموقة، إلا أن أوستن لا يزال لدى الكثيرين ذلك «الجنرال المجهول»، أو غير المرئي، كما وصفته في عام 2014 صحيفة «نيويورك تايمز»، في إطار تغطية بقاء القوات الأمريكية في العراق. وظلّ الجنرال المتقاعد يتمتع، طوال فترات عمله الطويلة، وإشرافه على قوات أمريكية عدة، في بنما وأفغانستان والعراق، ب»بروفايل» منخفض. فأوستن لا يحب التكلم كثيرًا، ويبتعد عن الإعلام، والتدخل في السياسة، وإلقاء التقارير العسكرية.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق