المحليات
دار التقويم القطري:

كوكب المُشتري يصل أبعد نقطة من الأرض فجر غد

الدوحة – قنا:

 أعلنت دار التقويم القطري أن عملاق المجموعة الشمسية كوكب «‏المشتري»‏ سيصل إلى أبعد نقطة من الأرض خلال ظاهرة فلكية تعرف بظاهرة الاقتران الخارجي لكوكب المشتري مع الشمس، وذلك فجر غد الجمعة عند الساعة 4:44 فجرًا بتوقيت الدوحة المحلي، حيث ستكون المسافة بين كل من الأرض والمُشتري 900 مليون كيلو متر تقريبًا.

وذكر الدكتور بشير مرزوق «‏الخبير الفلكي بدار التقويم القطري»‏ أن ظاهرة الاقتران الخارجي لكوكب المُشتري من الظواهر الفلكية المهمة، حيث أنها تؤذن بانتقال المُشتري من الظهور في سماء المساء بعد غروب الشمس (أعلى الأفق الغربي)، إلى الظهور في سماء الفجر قبل شروق الشمس (أعلى الأفق الشرقي).

وأشار إلى أنه خلال الأسابيع القادمة سيزداد البُعد الزاوي بين المُشتري والشمس ليتمكن سكان دولة قطر ودول المنطقة العربية من رصد المُشتري في سماء الفجر أعلى الأفق الشرقي قبل شروق الشمس خلال النصف الثاني من شهر ‏فبراير‏ القادم.

يُذكر أنه خلال ظاهرة اقتران المُشتري مع الشمس يكون مركز كل من الشمس والأرض والمشتري على خط استقامة واحد، علمًا أن الشمس ستكون في المُنتصف بين كوكبي المُشتري والأرض، ولن يتمكن جميع سكان الكرة الأرضية من رصد المُشتري من على سطح الأرض خلال تلك الظاهرة وذلك لأن المُشتري سيمر بالقرب من الشمس وسيكون على الجهة المُعاكسة بالنسبة للراصد من على سطح الأرض، إضافة إلى أن موعد شروق كوكب المشتري سيكون في نفس موعد شروق الشمس تقريبًا أعلى الأفق الشرقي لسماء قطر وباقي دول المنطقة العربية، كما أن موعد غروب المُشتري عن الأفق الغربي سيكون مع غروب شمس الجمعة تقريبًا.

وتُعرف (ظاهرة الاقتران) بأنها وقوع مركز ثلاثة من أجرام مجموعتنا الشمسية على خط استقامة واحد في السماء، وهو نوعان: اقتران خارجي، ويحدث لجميع كواكب مجموعتنا الشمسية، واقتران داخلي، ويحدث لكوكبي عطارد والزهرة فقط، وذلك لوقوع مدارهما حول الشمس داخل مدار الأرض.

العلامات
اقرأ أيضا
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق