الراية الرياضية
تخطى الأهلي بثنائية ليفاندوفسكي وضرب موعدًا مع المكسيكي في نهائي مونديال الأندية

البايـرن العملاق يقـترب مـن التتويـج العـالمـي

أداء جيد من الفريقين وقمة أوروبية إفريقية تمتع الجماهير بالملعب المونديالي

متابعة- رجائي فتحي:

تأهل فريق بايرن ميونيخ للمباراة النهائية لكأس العالم للأندية وذلك بعد الفوز على الأهلي بنتيجة 2-0 في المباراة التي أقيمت مساء أمس على ملعب أحمد بن علي بنادي الريان وانتهى الشوط الأول منها بهدف للبايرن.

سجل هدفي البايرن ليفاندوفسكي في الدقيقتين 17 و86.. وبهذه النتيجة سوف يلعب بايرن ميونيخ أمام تيجريس أونال المكسيكي على لقب البطولة مساء الخميس.. ويلعب الأهلي أمام بالميراس على المركز الثالث.

جاءت المباراة قوية شوطها الأول أفضل من الثاني واستحق البايرن الفوز والتأهل للمباراة النهائية حيث إنه كان الأخطر والأكثر تهديدًا لمرمى الشناوي حارس الأهلي وجاءت القمة الأوروبية الإفريقية متميزة استمتع الجماهير بها في الملعب المونديالي.

جاء الشوط الأول جيد المستوى سيطر فريق بايرن ميونيخ على معظم فتراتها وكان الطرف الأفضل والأكثر تهديدًا لمرمى الشناوي حارس الأهلي بفضل القوة الهجومية الكبيرة للبايرن بوجود 5 لاعبين بالخط الأمامي.

وفي المقابل لعب الأهلي بطريقة دفاعية رغم أن التشكيلة بها عناصر هجومية إلا أنه لعب بحذر شديد مقدرًا قيمة المنافس الفنية وفي نفس الوقت محاولة تقليل الخطورة أمام حارسه.

واتسمت ربع الساعة الأولى بالهدوء نوعًا ما والحذر الكبير من اللاعبين حيث إن أول وصول تجاه المرمى كان للبايرن بعد 8 دقائق من ضربة رأس لعبها ليفاندوفسكي فوق العارضة وأتيحت فرصة ولا أخطر للأهلي حيث كان نوير متقدمًا عن مرماه ووصلت الكرة إلى كهربا الذي لعبها ضعيفة ليلحق بها نوير ولو كان لعبها قوية «لوب» لسجل منها للأهلي في الدقيقة 14.

لم ينتظر فريق البايرن كثيرًا حتى نجح في هز شباك الأهلي في الدقيقة 17 من هجمة قادها بافارد من الجهة اليمنى ولعب الكرة داخل المنطقة إلى كومان مررها إلى جنابري الذي أعادها إلى ليفاندوفسكي سددها على يسار الشناوي ومن بين مدافعي الأهلي مسجلًا الهدف الأول لبايرن ميونيخ.

وشهدت الدقائق الأخيرة إهدار البايرن لأكثر من فرصة منها تسديدة جنابري أمسكها الشناوي وأخرى من ليفاندوفسكي أخرجها أيضًا وثالثة من روكا.. وكانت أخطر الفرص انفراد ليفاندوفسكي وخرج الشناوي له ليطيح بالكرة خارج المرمى بقليل لينتهي الشوط بتقدم البايرن بهدف.

وهدأ اللعب نسبيًا في الشوط الثاني حيث سعى البايرن للتعزيز والأهلي للتعادل ولكن حتى منتصف الشوط لم تكن هناك فرص حقيقية على المرميين وأجرى كل مدرب عدة تغييرات للحفاظ على التوازن المطلوب في الملعب.

وشهدت الدقيقة 86 تسجيل ليفاندوفسكي الهدف الثاني للبايرن من ضربة رأس قوية في كرة عرضية لعبها ساني لتصبج النتيجة 2-0 للبايرن وتنتهي بها المباراة.

عـلـي حمود راقب اللقاء

راقب مباراة الأمس بين بايرن ميونيخ والأهلي علي حمود النعيمي رئيس قسم المسابقات بإدارة شؤون المسابقات واللاعبين باتحاد الكرة وهو من الكفاءات القطرية المتميزة التي تلقى إشادة من الاتحاد الدولي لذلك تم تعيينه مراقبًا للمباراة المهمة في كأس العالم للأندية.. كما يشارك في مراقبة المباريات راشد الدوسري.

ليفاندوفسـكي أفـضل لاعـب

حصل نجم البايرن ليفاندوفسكي على لقب أفضل لاعب في مباراة الأمس واستحق الجائزة حيث إنه سجل هدفي اللقاء وقدم مستوى متميزًا على مدار الشوطين.

محمد الشناوي حارس الأهلي:

مـونديال 2022 سيـكـون استثنـائـيًا

قال محمد الشناوي حارس مرمى النادي الأهلي المصري، إن لاعبي فريقه قد تعايشوا بسلاسة مع الإجراءات الصحية وبروتوكولات السلامة الصارمة -المطبقة خلال البطولة- التي تهدف إلى حماية الجميع من الإصابة بفيروس كورونا.وقال الشناوي رغم تواجد الفريق بالكامل داخل الفقاعة الطبية إلا أن الأجواء طيبة للغاية، وأكد على التزام كافة أعضاء البعثة والفريق بالضوابط الموضوعة، متوجهًا بالشكر لمنظمي البطولة على ما شهده من مستوى احترافي تنظيمي.

وعن البطولة وكونها إحدى مراحل الاستعداد لاستضافة مونديال قطر 2022، يرى الشناوي أنها جاءت أفضل استعدادًا لهذا الحدث الضخم، ووصف الشناوي تحضيرات بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022 ™ واستاداتها بأنها عالمية المستوى مشيدًا بمستوى التنظيم معربًا عن ثقته الكبيرة في أن الجماهير ستكون على موعد مع المتعة الخالصة خلال المونديال.وأعرب حارس عرين الأهلي في ختام حديثه عن مدى إعجابه بتقارب المسافات بين استادات البطولة، وقال إن التنقل بين الاستادات سهل نسبيًا، وأنه قد لمس أن الأمور تسير بسلاسة ويسر منذ المباراة الأولى للفريق، وأن مونديال 2022 سيكون استثنائيًا خاصة للجماهير التي ستستمتع بكل ما ستقدمه قطر خلال البطولة.

حسين الشحات نجم الأهلي المصري:

قطر ستنظم نسخة مونديالية مميزة في 2022

عبر نجم النادي الأهلي المصري حسين الشحات عن إعجابه الكبير بقدرات دولة قطر التنظيمية خلال بطولة كأس العالم للأندية FIFA قطر 2020 ™، وأثنى نجم الفريق على ما شهده من تنظيم متميز خلال البطولة مؤكدًا أن الجماهير ستكون على موعد مع نسخة متميزة من المونديال بعد أقل من عامين في 2022.

ووصف الشحات، صاحب هدف الفوز للأهلي على الدحيل، مستوى التنظيم الذي شهده خلال مونديال الأندية العالمي، بداية بمرافق التدريب ومرورًا باستادي البطولة اللذين شيّدا وفق أعلى المعايير، وأن دولة قطر تقوم بعمل رائع يحق للعرب جميعًا أن يفخروا به.

كما أعرب جناح الأهلي عن أمنياته بأن تستضيف قطر نسخة مذهلة من البطولة متمنيًا للبلاد التوفيق في مساعيها وأن يتمكن المنتخب المصري من التأهل والمشاركة بين صفوفه في مونديال 2022.

وعن توقعاته حيال تجربة الجماهير خلال مونديال قطر 2022، قال الشحات إنه متيقن أن الجماهير ستستمتع بوقتها خلال المونديال، معربًا عن أمله بزوال جائحة كورونا ورؤية الاستادات ممتلئة عن آخرها، وأن تستمتع الجماهير بتلك الأجواء.

ومدح الشحات ما شهده من تشجيع حماسي من جماهير النادي الأهلي في قطر، الذين ساندوا الأهلي، ووصفهم بالقوة المحفزة في الفوز بمباراة الدحيل على استاد المدينة التعليمية.

وتابع بقوله إن الأهلي يحظى بقاعدة جماهيرية ضخمة حول العالم، وأنه كان سعيدًا باللعب بحضور الجماهير في قطر، وأضاف أنه يعشق تلك الأجواء الحماسية، وأن الجماهير ستواصل مؤازرة الفريق حتى نهاية البطولة.

توماس مولر: سعداء بالتأهل للنهائي

أعرب توماس مولر لاعب بايرن ميونيخ عن سعادته البالغة بالفوز الذي حققه فريقه أمس على حساب الأهلي المصري والتأهل للمباراة النهائية من كأس العالم للأندية وقال مولر في تصريحات صحفية: لعبنا مباراة جيدة أمام فريق الأهلي الذي لم يكن بالمنافس السهل. وأضاف قائلًا: الأهلي فريق كبير في مصر وله قاعدة جماهيرية جعلت أجواء جميلة في الملعب، ونحن دخلنا اللقاء من أجل تحقيق الفوز والوصول إلى المباراة النهائية وبالفعل حققنا ذلك والآن تركيزنا على الفوز في النهائي وتحقيق السداسية هذا الموسم.

واختتم قائلًا: ملعب المباراة كان رائعًا ونتمنى أن نعود للعب هنا مرة أخرى.

 

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X