fbpx
فنون وثقافة

البحث العلمي في المخطوطات بالمكتبة الوطنية

الدوحة- الراية:

تقدم مكتبة قطر الوطنية يوم 28 فبراير الجاري، محاضرة بعنوان «التقاييد المصاحبة وآفاق البحث العلمي في المخطوطات»، وتتناول هذه المحاضرة القيود المصاحبة للمخطوطات، وهي الكتابات التي كُتبت في طُرق الكتبِ وهوامشها، وليست من صُلب النص. وهي نصوص ذات طبيعة نسقية أي قابلة للمقاربة النسقية. ومنها ما هو نمطي، مثل قيود الشراء، والتملُّكات، والتحبيسات (الوقفيات)، والمقابلات، والفوائد، والوصفات، كما تناقش المحاضرة أيضًا القيود الأخرى الاستثنائية وغير النمطية. حيث تفتح هذه التقاييدُ آفاقًا ثرية للبحث العلمي في العديد من المجالاتِ العلميةِ، منها علم المخطوطات وعلم الخطوط القديمة أو علم تطور الخط، والفيلولوجيا ونقد النصوص، وعلم التاريخ الذي يضم تخصصات كثيرة مثل تاريخ النصوص، وتاريخ العلم، والتاريخ الثقافي والاقتصادي والعمراني، وتاريخ الفن والخط، وغيرها من التواريخ. فالنصوص الهامشية والفرعية بالمخطوطات التي لا يُلتفت لها عادةً تقدم للباحثين مادةً جوهريةً للنَّظر في عادات الأقدمين، وسلوكياتهم، ومعاملاتهم، وعقلياتهم، ومعتقداتهم، وأفكارهم، وتبادلاتهم النقدية، ونحو ذلك. يقدم المحاضرة الدكتور مصطفى الطوبي، رئيس فريق البحث في التراث المغربي المخطوط، ورئيس شعبة اللغة العربية، بكلية الآداب والعلوم الإنسانية، جامعة ابن زهر في أكادير بالمغرب، مع مقدمة لموضوع المحاضرة من تقديم محمود زكي أخصائي المخطوطات بالمكتبة. يشار إلى أن الفعالية عن بُعد عبر موقع Zoom، وذلك من الساعة السادسة وحتى الثامنة مساءً، وتستهدف المحاضرة الجمهور العام من الباحثين والطلاب.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X