fbpx
الراية الرياضية
العليا للمشاريع والإرث تثني على تضافر الجهود الذي ساهم في نجاح مونديال الأندية

ملاعبنا العالمية جاهزة للمونديال التاريخي

تسارع وتيرة العمل في استادات لوسيل وراس أبوعبود والثمامة

متابعة – أحمد سليم:

 أكدت اللجنة العليا للمشاريع والإرث تسارع وتيرة العمل في استادات لوسيل وراس أبو عبود والثمامة ، التي من المقرر الانتهاء منها نهاية العام الجاري، فيما ينتظر الإعلان عن التدشين الرسمي لاستاد البيت قريبًا، ونجحت ملاعب استاد خليفة الدولي واستاد الجنوب واستاد المدينة التعليمية واستاد أحمد بن علي في استضافة العديد من المباريات الآسيوية والعالمية خلال الفترة الماضية.

ووجّهت اللجنة الشكر إلى كل من ساهم في نجاح تنظيم كأس العالم للأندية قطر2020.. التي تطلب تنسيقًا مُستمرًا بين مُختلف المُؤسسات في الدولة، أثمر بالنتائج الإيجابية التي عايشها الجمهور. وأضافت: لذلك نتوجه بالشكر لكل من شارك في إنجاح هذا الحدث، خاصة الفرق الطبية والمُتطوعين الذين وضعوا سلامة الجميع نصب أعينهم.. لكم خالص الشكر والعرفان.

وتستعد قطر في غضون أقل من عامين لاستضافة المونديال الأكثر تقاربًا للمسافات في تاريخ البطولة الحديث، وستقام منافسات البطولة في 8 استادات تبلغ أطول مسافة بينها 46 كم من وسط مدينة الدوحة.

ويأتي تقارب المسافات ليكون ميزة خاصة لمونديال قطر، حيث سيستمتع الجمهور بمشاهدة أكثر من مباراة في يوم واحد، كما سيكون فرصة للمنتخبات المُشاركة في المونديال للتركيز في التدريب وخوض المباريات بفضل ميزة البقاء في محل إقامة واحد وخوض تدريبات على ملعب مُخصص لكل مُنتخب، حيث أصبح 41 ملعب تدريب جاهزًا منذ فترة طويلة من المونديال، وبالتالي سيكون مونديال قطر مميزًا بكل المقاييس.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X