fbpx
الراية الرياضية
على مدى أسبوعين مُتتاليين في ميدان لونجين

بطولتان من الطراز الرفيع في ضيافة الشقب

العطية: الشقب أحد أبرز الأماكن العالمية الرفيعة المستوى

الدوحةالراية:

يستعد الشقب (عضو في مؤسسة قطر) للاحتفاء بموسم جديد من أحداث رياضة الفروسية المُذهلة، وذلك عبر استضافته بطولتين من الطراز الرفيع على مدى أسبوعين مُتتاليين، في ميدان لونجين الأخّاذ في الشقب.

ستقام البطولة الأولى، بطولة البنك التجاري الدولية للفروسية الشقب – برعاية لونجين خلال الفترة من 25 إلى 27 فبراير الجاري. ونذكّر بأن هذه البطولة المرموقة التي ينظّمها ويستضيفها الشقب للمرة الثامنة على التوالي منذ عام 2013، قد تطوّرت بشكل كبير لتصبح واحدة من أهم البطولات على الروزنامة العالمية للفروسية.

وتستقطب المكانة العالية والمُرتبطة بهذا الحدث وطريقة تنظيمه المثالية، أفضل الشركاء والرعاة المحليين والعالميين، حيث اختير صندوق دعم الأنشطة الاجتماعية والرياضية ليكون الداعم الرسمي لبطولة هذا العام بينما يبقى البنك التجاري الراعي الرسمي ولونجين المقدم للبطولة، في حين يكون إكسون موبيل الشريك الرسمي.

تلي هذه البطولة مُباشرةً، الجولة الافتتاحية من جولات لونجين العالمية لأبطال قفز الحواجز، التي ستُقام في الفترة من 4 إلى 6 مارس، في ميدان لونجين في الشقب أيضًا. وهي سلسلة من المنافسات الدولية المرموقة لقفز الحواجز التي ينطلق موسمها لهذا العام من العاصمة القطرية، الدوحة، التي يجوب فيها الفرسان المُشاركون وخيلهم حوالي 16 مدينة حول العالم تستضيف بدورها هي أيضًا سلسلة هذه الجولات. وامتثالًا مع إرشادات وزارة الصحة العامة وآخر المُستجدات المُتعلقة بجائحة «كوفيد-19»، ستقتصر قدرة المكان الاستيعابية على 10 في المئة فقط. وتم إلغاء المهرجان الترفيهي المُصاحب للبطولة وذلك كتدبير احتياطي، ويمكن شراء التذاكر من مقر الشقب. وفي هذا السياق، صرّح خليفة العطية، المدير التنفيذي للشقب، ونائب رئيس اللجنة المنظمة العليا لبطولة البنك التجاري الدولية للفروسية الشقب – برعاية لونجين، قائلًا: «يفخر الشقب بأن يستضيف بطولة الشقب الدولية للفروسية والجولة الافتتاحية من جولات لونجين العالمية لأبطال قفز الحواجز لعام 2021. إذ يعتبر هذان الحدثان من الأحداث الرياضية الأكثر شعبية في روزنامة الأحداث العالمية وعمليًا يُسلّطان الضوء على المكانة المرموقة التي يحتلها مركز الشقب كأحد أبرز الأماكن العالمية الرفيعة المستوى. كما أنها تقف خير شاهدٍ على اختيار الدولة كوجهة مُستضيفة للأحداث الرياضية الدولية، وتبرز قدرة قطر على استمرارها في تنظيم بطولات بهذا الحجم الكبير على الرغم من التحديات التي تفرضها جائحة «كوفيد- 19».

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X