المحليات
نتيجة لقطع القناة الصفراوية أثناء خضوعها لعملية جراحية

900 ألف ريال تعويضًا لمريضة جراء خطأ طبي

الدوحة – الراية:

قضت المحكمة الابتدائية بإلزام مدير عام مؤسسة طبية بصفته بأن يؤدي مبلغ 900 ألف ريال كتعويض لسيدة نتيجة لقطع القناة الصفراوية أثناء خضوعها لإجراء عملية جراحية لاستئصال المرارة.

كشفت أوراق القضية أن سيدة أقامت دعوى أوضحت فيها أنها دخلت أحد المستشفيات لاستئصال المرارة الاختياري بالمنظار بسبب إصابتها بالتهاب مزمن مع ألم متكرر، وأنه أثناء إجراء العملية ارتكب الطبيب خطأ جسيمًا بقطع القناة الصفراوية ما تسبب في حدوث تسرب صفراوي وأنه أوقف العملية دون استئصال المرارة ودون إصلاح الضرر ووضع قسطرة وأنابيب تصريف وقام بتحويل المدعية إلى مستشفى حمد العام، وتبين حدوث خطأ طبي من قبل الطبيب المعالج بالمستشفى السابق.

كما أوضحت وقائع الدعوى أنه تم إعداد تقرير من مستشفى حمد العام أوضح ملاحظات ما حدث وأن المريضة خضعت للعلاج من آثار الخطأ الطبي بمستشفى حمد العام وقد نصحها الأطباء بإجراء إصلاح جراحي وأن عائلة المدعية نقلتها إلى خارج البلاد لتلقي العلاج بإحدى الدول الآسيوية، حيث خضعت للعديد من العمليات الجراحية والعلاجات لعلاج الضرر الناتج عن الخطأ الطبي.

وأفادت الدعوى بأن المدعية تضررت من الخطأ المذكور ماديًا بسبب المساس بجسدها بقطع القناة الصفراوية، ما اضطرها لعمل أكثر من عملية جراحية فضلًا عن تكاليف العلاج.

وقد طلبت المدعية في عريضة دعواها بإلزام المدعى عليهم متضامنين ومن بينهم المستشفى الذي أجرت فيه العملية بأن يؤدوا إليها مبلغ 15 مليون ريال كتعويض عن الأضرار المادية والأدبية الناتجة عن الخطأ الطبي الواقع من الطبيب.

وخلال جلسات نظر القضية قدم عبدالله المطوع المحامي وكيل المدعية صحيفة تصحيح شكل الدعوى صحح بموجبها اسم المدعى عليه الثاني وقدم مذكرة صمم فيها على طلباتها.

وفي ختام جلسات نظر القضية انتهت المحكمة إلى القضاء بإلزام مدير عام المؤسسة الطبية بصفته بأن يؤدي للمريضة مبلغ 900 ألف ريال كتعويض، فيما قضت المحكمة بعدم قبول الدعوى في مواجهة باقي الأطراف.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق