المحليات
د. أحمد الإدلبي مدير مركز الهلال الأحمر للتدريب.. لـ الراية:

تدريب 29700 متطوع على سبل الوقاية من كورونا

رسائل صحية على مواقع التواصل ونصائح وإرشادات

برامج تخصصية لوقاية العمال في مواقع العمل

استقطاب برامج التدريب والتثقيف الصحي المعتمدة عالميًا

دورات في التعليم الطبي المستمر بمعدل 26 ألف ساعة معتمدة

الدوحة – عبدالمجيد حمدي:

أكّد الدكتور أحمد الإدلبي، مدير مركز الهلال الأحمر القطري للتدريب والبحوث والتطوير، أنّ المركز قام، على مدار العام الماضي، بتوفير 312 ورشة ودورة تدريبية توعوية للوقاية من فيروس «كوفيد – 19» للمتطوعين والعاملين الصحيين والعاملين في الخدمات الميدانية، موضحًا في تصريحات خاصة ل  الراية أنّ الورش والدورات التدريبية ركزت على سبل الوقاية من «كوفيد-19»، وذلك في إطار برنامج «صحتي في وقايتي»، لافتًا إلى أن عدد المستفيدين من هذه البرامج بلغ 29700.

وقال الدكتور الإدلبي إنّ المركز وفّر خلال العام الماضي 135 دورة أساسية ومتقدمة في الإسعافات الأولية والإنعاش القلبي الرئوي، وتوفير 4474 دورة معتمدة من المجلس القطري للتخصصات الصحية بوزارة الصحة وهي دورات خاصة بالتعليم الطبي المستمر، بالإضافة إلى توفير برامج تثقيف صحي مجتمعي بما يبلغ حوالي 714 نشاطًا متعددًا بين محاضرات ومشاركات مباشرة وغير مباشرة.

ولفت إلى أن عدد المستفيدين من برامج مركز الهلال الأحمر القطري للتدريب والتطوير خلال العام الماضي بلغ حوالي 1314 شخصًا من أفراد المجتمع بالنسبة لدورات الإسعافات الأولية والإنعاش القلبي الرئوي، أما دورات التعليم الطبي المستمر فقد استفاد منها 4474 عامل رعاية صحية حصلوا على 26072 ساعة معتمدة، مُوضحًا أن المركز وفّر حوالي 130 عملية تثقيف صحي مجتمعي وقد استفاد منها أكثر من 62009 أشخاص.

جانب من دورات التوعية المجتمعية
  • توعية وتدريب العمال على الوقاية من الأمراض الانتقالية والمزمنة

وتابع: إنّ وحدة التوعية والتثقيف الصحي المجتمعي بالمركز وفّرت أنشطة تعليمية توعوية صحية مجتمعية تفاعلية تم تقديمها بطرق متنوعة مجتمعية مثل محاضرات توعية صحية في المدارس والجامعات والمؤسسات والشركات والمعامل وللعمال المراجعين للمراكز الصحية، كما تم تنظيم حملات توعية صحية لأفراد المجتمع بالشراكة مع جهات داعمة وتوفير ورش عمل تدريبية حول التواصل المجتمعي والسلوكيات الصحية، والمعارض الصحية في مجال الصحة الوقائية والتوعية الشاملة.

وأضاف: إنّ المركز حرص على المشاركة في المناسبات المختلفة بالدولة، حيث تم عرض منتج الهلال الأحمر التوعوي الصحي في المناسبات الوطنية والدولية، بالإضافة إلى التركيز على نشر رسائل صحية على مواقع التواصل الاجتماعي وتوفير نصائح وإرشادات ومعلومات صحية، وتوفير إصدارات إعلانية صحية بأحدث المعلومات الصحية.

وقال: إنّ المركز وفّر أيضًا عددًا من البرامج التخصصية مثل برنامج «وقاية» للعمال في مواقع العمل، وحرص أيضًا على توفير جلسات توعية وتدريب صحية للعمال للوقاية من الأمراض الانتقالية والمزمنة وتعزيز قدراتهم البدنية، بالإضافة إلى تنظيم برنامج «اليوم الصحي» للموظفين في الفنادق والشركات، وذلك لتوعية العاملين حول ضبط العدوى والوقاية من الأمراض الانتقالية مع إجراء فحوصات طبية.

وأوضح أن مركز التدريب والتأهيل والبحوث والتطوير يقدم خدمات تدريبية وتعليمية متنوعة من أجل تطوير قدرات ومهارات المجتمع في العديد من المجالات مثل الإسعافات الأولية والتثقيف الصحي لأفراد المجتمع وخدمات تدريبية متخصصة للكادر الطبي لمواكبة أفضل الممارسات الصحية والإدارية العالمية، والارتقاء بمستوى الخدمات من حيث الجودة والتميز.

وتابع: إنّ المركز يهدف إلى تدريب وتثقيف الموارد البشرية على إنقاذ الحياة والمساهمة في توطينها في إطار التنمية الصحية المستدامة وفق السياسات والخطط الإستراتيجية لرؤية قطر 2030، والمساهمة في وضع برامج التدريب والتطوير المهني، واستقطاب برامج التدريب والتثقيف الصحي المتميزة والمعتمدة عالميًا، ونشر المفاهيم والمعارف الصحية السليمة في المجتمع لتحسين نوعية حياة الفرد والمجتمع، إضافة إلى تشجيع البحوث والدراسات الصحية وفق توجيهات واحتياجات الدولة.

تدريب عملي على طرق الإنعاش القلبي

وأوضح أن المركز يستهدف جميع فئات المجتمع سواء أكانوا أفرادًا عاديين أو كوادر طبية، وذلك من أجل تحسين مهاراتهم وأدائهم من خلال إيجاد برامج تتناسب مع طبيعة عملهم وتؤدي للهدف المطلوب، موضحًا أن البرامج التدريبية التي يوفرها المركز يتم الإعلان عنها عبر الموقع الإلكتروني للهلال الأحمر القطري حتى تكون متاحة لكل من يرغب في الالتحاق بدورة تدريبية محددة من خلال التسجيل على الموقع.

وأضاف أن المركز يوفر ‏برامج معتمدة من وزارة الصحة العامة وتحديدًا من المجلس القطري للتخصصات الطبية للأطباء والعاملين في المجال الصحي للحصول على ساعات دراسية معتمدة وهي الساعات التي يحتاجها جميع الممارسين الصحيين بالدولة لتجديد ترخيص مزاولة المهنة.

ولفت إلى أن البرامج تشمل برامج الإسعافات الأولية والتي تشمل دورة الإسعافات الأولية والإنعاش القلبي الرئوي، ودورة التدريب على جهاز مزيل رجفان القلب الآلي، ودورة الإسعافات الأولية والإنعاش القلبي الرئوي مع جهاز مزيل رجفان القلب الآلي، وبرنامج منقذ القلب، ودورة قيادة سيارات الإسعافات.

وتابع: إن المركز يوفر أيضًا برامج للتثقيف الصحي مثل توفير يوم صحي للمؤسسات والفنادق، وتوفير برنامج وقاية الذي يضم جلسات تدريب وتوعية صحية ميدانية للعمال، ومحاضرات توعية وتثقيف صحي، والمشاركة في المعارض الصحية والتثقيفية بالإضافة إلى البرنامج الصحي مع مشروع الهلال المدرسي.

وقال: إنّ عملية التدريب يتم توفيرها من خلال طاقم مدرّب وحاصل على اعتمادات دولية وعالمية في مجال التدريب ويتكون من عدد 13 مدرّبًا في مجال التدريب على الإسعافات الأولية ودورات جمعية القلب الأمريكية و15 محاضرًا من ذوي الخبرة في المجال الطبي والمعتمدين من المجلس القطري للتخصصات الصحية، وفريق كفء مكون من 100 من الطاقم الطبي لتغطية أنشطة وفعاليات التثقيف الصحي المجتمعي.

وأكّد الدكتور الإدلبي أنّ جميع البرامج المُقدمة للأطباء والعاملين في المجال الصحي هي برامج معتمدة من المجلس القطري للتخصصات ‏الصحية في وزارة الصحة العامة، لافتًا إلى أنه يتم تقديم برامج معتمدة من جمعية القلب الأمريكية كما أن جميع دورات الإسعافات الأولية معتمدة من الاتحاد الدولي لجمعيات الهلال الأحمر ‏والصليب الأحمر، كما يسعى المركز للحصول على اعتمادات عالمية لعدد من البرامج الأخرى.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق