fbpx
أخبار دولية
بعد زيارة عمران خان

سريلانكا تلغي حرق جثث المسلمين

كولمبو – وكالات :

ألغت سريلانكا أمس قرار الحرق الإجباري لجثث المُتوفين بفيروس كورونا بعد أيام من مطالبة رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان، الذي قام بزيارة للجزيرة، باحترام الشعائر الإسلامية لدفن الأموات. ووفق إشعار نُشر أمس في الجريدة الرسمية، ألغى وزير الصحة السريلانكي بافيثرا وانياراتشي الحظر المفروض على دفن الموتى، الذي فُرض منذ أبريل الماضي بعد تسجيل أول وفاة بسبب الوباء في البلاد. ولا يقدّم هذا الإشعار أي تبرير للتحوّل المفاجئ، في حين رفضت حكومة سريلانكا مرارًا مناشدات من منظمات دولية ومن المواطنين المسلمين – الذين يُشكلون نحو 10% من السكان – للسماح بدفن المُسلمين وفقًا لشعائرهم.
وأكدت مصادر رسمية أن رئيس الوزراء الباكستاني، الذي أدى زيارة رسمية لكولومبو يومَي الثلاثاء والأربعاء الماضيين، أثار قضية حساسة للغاية تتمثل في حرق جثث الموتى المسلمين، وذلك مع الرئيس غوتابايا راجاباكسا ورئيس الوزراء ماهيندا راجاباكسا.
وحظرت الحكومة السريلانكية دفن جثث الأشخاص الذين توفوا بسبب فيروس كورونا، وسط ادعاءات أشاعها رجال دين بوذيون نافذون بأن الجثث تلوّث المياه الجوفية وتنشر الفيروس.
بيد أن منظمة الصحة العالمية تؤكّد أن الخطر الذي ادعاه رجال الدين البوذيون غير موجود.
ونقلت وكالة «أسوشيتد برس» عن بيان للسفارة الباكستانية في كولومبو أن رئيس الوزراء عمران خان دعا البوذيين بسريلانكا إلى زيارة المواقع البوذية في باكستان، خاصة التي في شمال البلاد، وهي مواقع قال عمران إنها كانت مركزًا لحضارة «غاندرا» البوذية القديمة.
يُذكر أن سريلانكا تضم نحو 22 مليون شخص، 70% منهم بوذيون، ويُشكل التاميل 15%، والمسلمون 10%.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X