fbpx
الأخيرة و بانوراما

جزيرتان متجاورتان وفارق التوقيت بينهما 21 ساعة

موسكو- وكالات:

فتح مقطع فيديو على تطبيق «تيك توك» أعين الملايين حول الفارق الزمني بين جزيرتين متجاورتين يصل إلى 21 ساعة، مع أن المسافة الفاصلة بينهما لا تتجاوز أربعة كيلومترات.

وهاتان الجزيرتان هما «ديوميد الكبرى»، وتقع في أقصى نقطة شرق روسيا، ومقابلها «ديوميد الصغرى»، وتتبع للولايات المتحدة الأمريكية، وتقعان في مضيق بيرينج الذي يفصل بين قارتي آسيا وأمريكا.

ونظراً لأن الجزيرتين مفصولتان بخط التاريخ الدولي (IDL)، فإن ديوميد الكبرى تتقدم 21 ساعة عن ديوميد الصغرى، كما ذكرت صحيفة «ديلي ستار».وهذا الفارق الزمني الغريب هو سبب تسمية المكانين بجزيرة «الغد» وجزيرة «الأمس».

وأطلقت التسمية من قبل الملاح الدنماركي الروسي فيتوس بيرينج، الذي اكتشف العديد من الجزر كبراها هاتان الجزيرتان في 16 أغسطس 1728. وبين ملايين المشاهدات على الفيديو تداول المشاركون تعليقات طريفة. أحدهم قال «يمكن أن تكون في جزيرة واحدة في العام الجديد وتعود عامًا إلى الوراء». وكتبت أخرى «تخيل أنك تعمل في كلتا الجزيرتين، يمكنك أداء نوبات عمل لمدة 8 ساعات في اليوم نفسه».

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق