fbpx
فنون وثقافة
تنظمه «لوسيل للنشر» بالتعاون مع أكاديميات «تعلم»

معرض افتراضي للكتاب يضم 100 ألف إصدار

الدوحة – أشرف مصطفى:

تنظم دار لوسيل للنشر والتوزيع معرضها الافتراضي الثاني الذي يقام بالتعاون مع أكاديميّات «تعلّم»، وذلك عبر المنصة الافتراضية www.books-fair.com، التي تضم أكثر من 100 ألف كتاب لأكثر من 300 دار نشر. ويخصص هذا المعرض أعماله في الكتب الورقية والإلكترونية، ويأتي المعرض في نسخته الثانية بعد أن تم تنظيمه مُسبقًا في أوروبا، ويُعَدّ هذا الحدث الأوّل من نوعه على مستوى المدارس، ويدعم التّركيز على القراءة، واستخدام التّكنولوجيا لدعم التّعلّم، في ظل التّحدّيات الّتي تفرضها جائحة كورونا. وفي تصريحات لـ الراية أكد الدكتور محمّد سعيفان مدير التّعليم في مجموعة «تعلّم» أن فكرة المعرِض الافتراضيّ للكتاب تأتي من إيماننا بأهمّيّة عادة القراءة لطلبتنا، وأسرهم، وموظّفينا. والطّلبة الذين يكبرون محاطين بالكتب، ويتلقّون تشجيعًا على القراءة منذ سن مبكّرة، سوف يزدهرون في تعلّمهم المدرسيّ. ومن خلال هذا المعرِض، يمكن للعائلات تعزيز مكتباتها المنزليّة ومشاركة متعة القراءة مع أبنائها. ويمكن للزوّار «الافتراضيّين» للمعرِض البحث عن الكتب واختيارها وَفق فئاتها باستخدام نظام فهرسة منطقي. وتتضمّن هذه الفهرسة معلومات، مثل: دار النشر، اللغات المختلفة، ومعايير الفرز والتصنيف الأخرى. ويضمّ المعرِض عددًا من الكتب الرقميّة المجّانيّة، ويتيح للزّوّار فرصة الحصول على نظرة عامّة على ملخّصات الكتب المميّزة، كما يقدّم هذا المعرض أحدث التّطوّرات التّكنولوجيّة والرّقميّة لتسهيل الوصول المبتكر إلى المعلومات ومصادرها. ويتميّز بتصميمات ثنائيّة وثلاثيّة الأبعاد لعرض الكتب، بما يتناسب مع جميع فئات الطّلبة العمريّة واهتماماتهم. ويوفّر المعرض كتبًا باللّغتين: العربيّة والإنجليزيّة تمثّل ثلاثمئة دار نشر محلّيّة وعالميّة. ويستمرّ المعرض لأربع وعشرين ساعة يوميًّا طوال الأسبوع، يعرض ويبيع الكتب الّتي تضمّ مجموعة متنوّعة تلبّي اهتمامات القرّاء بفئاتهم العمريّة المختلفة. ولمزيد من المعلومات، يُرجى التّواصل مع مدير الأكاديميّة.

ومن الجدير بالذكر أنّ دار (لوسيل) تُعنى بالكتب الورقية والرّقمية والسمعية، إلى جانب استقطاب الكتّاب والمؤلفين من جميع أنحاء العالم ومساعدتهم على إغناء الحركة الأدبية والفكرية. وكثير من كتب (لوسيل) تُصنّف ضمن قائمة الكتّاب الأكثر مبيعًا في مختلف حقول المعرفة الإنسانية. إضافة إلى توفير عدد من الكتب المجانية لنشر الثقافة وتعزيز صناعة القرّاء بأكثر من لغة عالمية، مع تزويد المكتبة العالميّة بأحدث الإصدارات.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق