fbpx
الراية الإقتصادية
لدعم الاقتصاد الوطني.. وزارة التجارة:

تصنيع 291 منتجا معدنيا محليا

الدوحة –  الراية:

أكّدت وزارة التجارة والصناعة تصنيع 291 منتجًا معدنيًا محليًا، مشيرة في تغريدة على حسابها الرسمي على «تويتر» إلى أن منتجاتنا المتنوعة المصنعة بأعلى معايير الجودة من أهم أركان اقتصادنا الوطني

ونوهت الوزارة بضرورة أن يكون «مُنتج قطري» شعارنا الدائم، إيمانًا بجودة منتجاتنا الوطنية، تمهيدًا لمستقبلٍ أكثر إشراقًا.

وحقق القطاع الصناعي 6% نموًا خلال العام الماضي بالتزامن مع التقدم الذي تم إحرازه في مشاريع تطوير منطقة الصناعات الصغيرة والمتوسطة.

ووصل عدد المصانع إلى 927 مصنعًا مع حجم استثمارات في القطاع بلغ ما يقارب 263 مليار ريال بنسبة نمو 0.4 بالمئة مقارنة مع العام 2019.

وتعمل دولة قطر لإرساء آليات مُتكاملة لتعزيز ورفع المخزون الإستراتيجي لها.

ويهدف القانون رقم ‏‏‏24‏‏‏ لسنة 2019 بتنظيم وإدارة المخزون الإستراتيجي للسلع الغذائية والاستهلاكية، إلى تنظيم التعامل في السلع الأساسية وإنشاء نظام إدارة ومراقبة عمليات الإنتاج والاستيراد والتوريد والتدوير والتخزين.

وأرست دولة قطر مجموعة من الآليات التي تهدف إلى الاستفادة من البنى التحتية المُتطورة والموقع الإستراتيجي لتصنيع وإنتاج المواد محليًا، وتصديرها للخارج والتوسع نحو أسواق إقليمية ودولية جديدة. فيما تحظى المُنتجات الوطنية بدعم مُتنامٍ خلال الفترة الأخيرة لدورها الأساسي في تلبية الاحتياجات المحلية.

وساهم قانون دعم تنافسية المُنتجات الوطنيّة في تعزيز جهود تحقيق الاكتفاء الذاتي من المُنتجات الحيوية التي تتطلب الحماية ضد أي مُمارسات قد تعرقل مسيرة تطوّره خلال الفترة المقبلة. كما أن القانون يُعزّز الاستثمارات بهدف إنشاء مشاريع صناعية جديدة لتلبية احتياجات السوق المحلي من المُنتجات الوطنيّة.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق