الأخيرة و بانوراما

مسيّرة ترفرف أجنحتها 500 مرة في الثانية

سان فرانسيسكو – د ب أ:
طور فريق من الباحثين في الولايات المتحدة طائرة مسيرة بحجم الحشرة، تتميز بكفاءة عالية في الطيران، وتستطيع القيام بمناورات جوية، وأفاد الموقع الإلكتروني «فيز دوت أورج» المتخصص في التكنولوجيا بأن الطائرة تشبه شريط كاسيت مزودًا بأجنحة، ولا يتعدى وزنها 0.6 جرام بما يوازي حجم النحلة الكبيرة، ويعمل فريق الدراسة على تطوير نموذج أولي جديد من هذه الطائرة يشبه حشرة اليعسوب (ذبابة التنين) ويقول الباحث كيفين تشن من معهد ماساشوسيتس للتكنولوجيا إن الطائرة الجديدة تعمل بمحرك مرن يتيح لها الطيران لفترات طويلة، ويأمل أن يتم توظيف هذه الروبوتات الطائرة يومًا في القيام بمهام لمساعدة البشر مثل تلقيح النباتات وأعمال المراقبة في المناطق المكتظة.
وتعمل الطائرة الجديدة بمحرك مرن مصنوع من أسطوانات مطاطية مغلقة. وذكر تشن أن أجنحة الطائرة يمكنها الرفرفة قرابة 500 مرة في الثانية الواحدة، ما يكسب الطائرة مرونة الحشرات في الطيران حيث تستطيع أداء مناورات جوية.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X