fbpx
الراية الرياضية

أسباير تكتشف مواهب جديدة في المعسكر الفضي

الدوحةالراية:

شهدت أكاديمية أسباير المرحلة الثانية من برنامج الأكاديمية لاكتشاف المواهب المعروفة بالمعسكر الفضي، التي أقيمت على مدار أربعة أيام وانتهت في 25 فبراير 2021.حيث تمكن حوالي 100 من خيرة المواهب في قطر من الصف السادس الابتدائي من بلوغ هذه المرحلة من بين مجموعة كبيرة من الفتيان في عمر «11 سنة»، أتوا من المدارس الابتدائية القطرية وبعضهم جاء من الأندية الرياضية المحلية، وخضعوا لاختبارات شملت سباقات العدو وأنشطة القفز والرمي والتدريبات. وترأس جيمس بيكر، مدرب القوة والتكيف والمُشرف على برنامج اكتشاف المواهب في أكاديمية أسباير، فريقًا من الخبراء والمدربين والكشّافة بأسباير الذين أشرفوا على تسيير أنشطة المعسكر الفضي.وكان على «بيكر» وفريقه إجراء التعديلات اللازمة في الأوقات تماشيًا مع الرصد المُتوقع لجائحة كورونا، وهو يعتقد أن هناك جانبًا مُشرقًا لترتيبات هذا العام.ويقول جيمس بيكر: «نحن نعمل على التحقق من نتائج المعسكر البرونزي وندرس ذلك بعناية، كما نعمل مع مدربي أسباير لألعاب القوى للقيام ببعض الأنشطة لتقييم مستويات المهارات وتحديد ما إذا كانت مناسبة للرياضة». وأضاف: في ظل الإجراءات الخاصة بـ (كوفيد- 19)، كنا نعمل مع حوالي 20 صبيًا كل يوم من الأيام الأربعة هذا الأسبوع، وكنا نحرص على تقسيمها في إطار الالتزام بالقيود».وختم بقوله: «نحن نطور المواهب في قطر وهذا الإعداد يُساعدنا كثيرًا على رفع مُستوى الصبي في هذه الفئة العمرية ما قبل الأكاديمية، وبالتالي، لدينا المزيد من الأولاد لنختار منهم لأجل قطر».

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X