الأخيرة و بانوراما

بركان في آيسلندا يثور للمرة الأولى منذ القرن التاسع عشر

ريكيافيك – وكالات:

 تسبب ثوران هو الأول من نوعه منذ القرن التاسع عشر لبركان على مسافة نحو 40 كيلومترًا من العاصمة الآيسلندية «ريكيافيك» في تدفق الحمم البركانية وإضاءة السماء ليلاً بسحابة حمراء. وأفادت وكالة الأرصاد الجوية الآيسلندية، أن الحمم البركانية تدفقت من صدع في الأرض قرب جبل، بحسب مشاهد فيديو التقطتها مروحية تابعة لخفر السواحل. وبدأ الثوران مساء أمس الأول وبلغ طول الصدع ما بين 500 و700 متر، وحجم الحمم البركانية فيه أقل من كيلومتر مربع، بحسب ما أوضح بيان لوكالة الأرصاد الجوية التي تراقب النشاط الزلزالي.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X