fbpx
الراية الرياضية
فازت بالشلفة الذهبية للقايا بكار و «مشيرب» يظفر بخنجر القعدان

«زاهية» تزهو في أغلى مهرجانات الهجن

«ود» تسيطر على البكار عمانيات وشعار الأدعم يضرب من جديد عن طريق «زاهي»

متابعة- حسام نبوي:

شهد ميدان التحدي بالشحانية مساء أمس منافسة شرسة للغاية على رموز اللقايا الذهبية في ثالث أيام مهرجان حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، لسباق الهجن العربية الأصيلة.

المعركة جاءت طاحنة وقوية ومثيرة للغاية بين عمالقة وأساطير رياضة الآباء والأجداد على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي، حيث التنافس الثلاثي القوي جدًا والمثير للغاية بين أقطاب اللعبة التراثية الأولى، هجن الشحانية وهجن الرئاسة وهجن العاصفة، بالإضافة إلى عدة شعارات أخرى قوية مملوكة لأصحاب السمو والمعالي والسعادة الشيوخ.

بداية التألق والتنافس المثير كانت بالطبع في الشوط الأول الرئيسي، التي اتضحت معالم التنافس خلاله مبكرًا بين الثلاثي القوي، وتفوقت في البداية هجن الرئاسة «زاهية» التي قادها المضمر أحمد مطر ماجد الخييلي، للفوز بناموس الشوط الأقوى، بل وسجلت «زاهية» التوقيت الأقوى في الأشواط العشرة التي تضمنتها المنافسات، بقطعها مسافة ال 5 كيلو مترات في توقيت زمني قدره 7.21.26 دقيقة.

«مشيرب» يتألق

وفي الشوط الثاني الرئيسي للقايا قعدان مفتوح، لم تكن المنافسة أقل من سابقتها في الشوط الأول، وتباينت المقدمة بين الشعارات الثلاثة القوية، حتى تمكنت هجن الشعار الأدعم القوي من فرض سيطرتها على مقاليد الشوط القوي والمثير، ليحقق «مشيرب» الفوز بالخنجر الذهبي، مدفوعًا بتعليمات وتوجيهات المضمر المتألق دائمًا محمد بن خالد العطية، محققًا توقيتًا زمنيًا قدره 7.23.76 دقيقة.

وفي الشوط الثالث الرئيسي المخصص للقايا بكار عمانيات، جاء الدور على هجن العاصفة المعروفة بمستواها القوي، والتي تمكنت من إحراز أولى نقاطها في هذا الشوط القوي، عندما حلقت «ود» بالشلفة الذهبية للقايا بكار عمانيات تحت قيادة المضمر غياث الهلالي، محققة توقيتًا زمنيًا قدره 7.24.80 دقيقة.

وعادت هجن الشعار الأدعم للتألق من جديد في الشوط الرابع الرئيسي للقايا قعدان عمانيات، بعد إن أحكمت السيطرة على المقدمة بقوة وتمكن المضمر جابر بن سالم بن فاران من قيادة «زاهي» للتتويج بالخنجر الذهبي بتوقيت قدره 7.26.56 دقيقة، ليضيف النقطة الثانية لهجن الشعار الأدعم.

الفترة الصباحية

وفي الفترة الصباجية فرض شعار هجن إنتاج أم الزبار نفسه على قمة اللقايا (بكار وقعدان إنتاج)، ففي شوط البكار دفع المضمر حمد سالم بن زاهره المري ب«وشاح» على الصدارة لتقدم فاصلًا من الركض المميز، ووصلت «وشاح» بشعار إنتاج أم الزبار خط النهاية عبر رحلة قدرها 7.28.92 دقائق.

وكانت السيطرة من نصيب «هداد» أيضًا لهجن إنتاج أم الزبار في شوط اللقايا قعدان إنتاج الرئيسي، حيث تمكن من حسم المعركة بزمن بلغ 7.36.02 دقائق بقيادة المضمر جابر علي النجم المري، بينما ذهب التوقيت الأفضل من نصيب «الشامي» المملوك لهجن الرئاسة بقيادة المضمر سلطان محمد سالم الوهيبي بعد أن انتزع ناموس الشوط الثامن بتوقيت زمني قدره 7.27.20 دقائق.

محمد خالد العطية:

«مشيرب» كان عند حسن الظن

أعرب محمد خالد العطية مضمر «مشيرب» المتوّج بالخنجر الذهبي للقايا قعدان مفتوح بعد منافسة شرسة للغاية، وقال العطية في تصريحات صحفية عقب التتويج: «مشيرب» أولى مشاركاته هذا الموسم، حصل على المركز الثاني على السيارة في السباق المحلي الثالث، وشارك في سباق المؤسس وحصل على رمز الإنتاج باسم الوالد عبدالعزيز بن خالد العطية، قبل انتقاله إلى هجن الشحانية وفي سباق سمو الأمير الوالد حصل على المركز الثالث على الرمز واليوم الحمد لله نجح في الفوز بالرمز و«مشيرب» أبوه «كرار» المملوك لهجن الشحانية والأم سودانية من إنتاج عبدالعزيز بن خالد العطية. وأضاف قائلًا: شوط القعود كان شوطًا استثنائيًا في ظل مشاركة أعداد كثيرة من خيرة الهجن على مستوى الخليج إلا أن «مشيرب» حقق المطلوب وكان على قدر الثقة، والأمتار الأخيرة كانت صعبة جدًا والحمد لله حالفنا التوفيق، ونحن مستعدون لباقي مشاركاتنا في المهرجان.

جابر فاران:

سعداء بالرمز الثاني ل «زاهي»

أكد جابر بن سالم بن فاران مضمر «زاهي» المتوج بالخنجر الذهبي للقايا قعدان عمانيات أن المنافسة في المهرجان ليست سهلة على الإطلاق بل جاءت قوية للغاية بين جميع المشاركين الطامحين في التتويج بالمركز إلا أن «زاهي» كان على الموعد والحمد لله حققنا المطلوب.

وأضاف قائلًا: ماحققناه توفيق من عند رب العالمين، بعد منافسة قوية وصعبة جدًا فالشوط من أقوى أشواط الموسم إلا أن مستوى «زاهي» كان مميزًا للغاية ليتوج بالرمز الثاني هذا الموسم بعدما فاز بالرمز في مهرجان سمو الأمير الوالد. واختتم قائلًا: نهدي الفوز إلى سيدي حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى وسمو الأمير الوالد ولكل محبي شعار هجن الشحانية.

محمد الخييلي:

التجمع في حد ذاته فوز لنا

قال محمد مطر ماجد الخييلي مضمر «زاهية» ملك هجن الرئاسة الإماراتية والمتوجة بالشلفة الذهبية للقايا بكار مفتوح: سعداء للغاية بالتتويج في هذا التجمع الخليجي الرائع بأغلى مهرجانات الهجن فهذا بحد ذاته ناموس لكل المشاركين، والتفوق في الأشواط بتوفيق رب العالمين.

وأضاف قائلًا: مشاركتنا في الشوط باسمَين: الأولى زاهية وحققت الرمز والثانية جاءت في المركز الرابع، فلم نركز على الكم بل على النوع و«زاهية» من خيرة الحلال، وهذه أول مشاركة هذا الموسم، ونتمنى التوفيق فيما تبقى من منافسات في المهرجان الغالي.

سعيد الشيخ:

مستعدون لشوط السيف

أكد سعيد سالم الشيخ مضمر «ود» لهجن العاصفة المتوجة بالشلفة الذهبية للقايا بكار عمانيات على أن تنوع الفائزين اليوم أكبر دليل على قوة المنافسة في المهرجان الكبير حيث شاهدنا تألق الشعارات الكبرى وفوزها بالرموز: الشحانية والرئاسة والعاصفة.

وأضاف قائلًا: هذه المشاركة الأولى في أشواط الرموز، وستكون لهم مشاركات قادمة في السباقات المقبلة بما فيها السيف، مشيرًا إلى جاهزيتهم لخوض منافسات قوية في ظل جاهزية الجميع.

وقال أيضًا: الكل استمتع اليوم بتألق كل الشعارات الكبرى، ونبارك للجميع بهذا التألق والظفر بالناموس.

6 رموز و32 سيارة في برنامج اليوم

تتواصل منافسات المهرجان السنوي الكبير على سيف حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى اليوم على فترتين حيث تشهد الفترة الصباحية إقامة 28 شوطًا خصصت للقايا، أشواط عامة لهجن أبناء القبائل من مسافة 5 كيلو مترات وتم تخصيص جوائز عينية ومادية قيّمة للغاية للفائزين من المركز الأول وحتى العاشر منها 20 سيارة متنوعة، بينما ستكون قمة المتعة والإثارة في الفترة المسائية التي ستشهد إقامة 18 شوطًا منها 6 أشواط رموز فضيّة بجوائز قيمة للغاية في أشواط اللقايا مفتوح وعمانيات وإنتاج، وباقي الأشواط سيارات لأصحاب المركز الأول وجوائز مادية من الثاني وحتى العاشر.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X