fbpx
المحليات
د. منى المسلماني المدير الطبي لمركز الأمراض الانتقالية :

5 % نسبة احتمال تعرض الحاصل على التطعيم للإصابة بالفيروس

ضرورة الالتزام بإجراءات التباعد الاجتماعي وارتداء الكمامة

الدوحة – الراية :

أكدت د.منى المسلماني، المدير الطبي لمركز الأمراض الانتقالية، أن التجارب الطبية المُكثفة على لقاحي فايزر بيونتيك ومودرنا تظهر أن اللقاحين فعالان بنسبة 95% ضد الإصابة بأعراض «كوفيد-19» بعد الحصول على الجرعتين، حيث تتعزز الحماية القصوى بعد حوالي 10-14 يومًا بعد أخذ الجرعة الثانية.
ولفتت في تغريدة على موقع تويتر لمؤسسة حمد الطبية إلى أن هذا الأمر يعني أن اللقاحات فعالة بشكل كبير في الحد من إصابة الأشخاص بالمرض الناجم عن الفيروس، إلا أنهم لا يزالون عرضة للإصابة بفيروس «كوفيد-19» دون ظهور أعراض، موضحة أن هذا الأمر يعتبر مستوى عاليًا ومُشجعًا من الفاعلية، لكن من المهم أن ندرك أنه لا يوجد لقاح فعال بنسبة 100%. وأوضحت أن نسبة 95% من الفاعلية تعني أن عددًا قليلًا من الأشخاص بنسبة 5% من الذين حصلوا على اللقاح قد يُصابون بالمرض نتيجة الفيروس، ولحين معرفة المزيد عن قدرة اللقاحات على منع انتشار الفيروس، من المهم أن يحرص الحاصلون على اللقاح على اتباع كافة المعايير الوقائية، كما أنه علينا أن نقوم باستخدام جميع الأدوات المُتاحة، وهي التطعيم ضد «كوفيد- ١٩» وتطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية مثل التباعد الاجتماعي ولبس الكمامة للحدّ من انتشار مرض «كوفيد- ١٩».

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X