fbpx
اخر الاخبار

اللجنة الوطنية القطرية للتربية والثقافة والعلوم تنظم لقاء افتراضيا لبرنامج الموظفين المهنيين

الدوحة – قنا :

نظمت اللجنة الوطنية القطرية للتربية والثقافة والعلوم اللقاء التعريفي الافتراضي لبرنامج الموظفين المهنيين “JPO”، بالتعاون مع مكتب اليونسكو الإقليمي ومنظمة اليونسكو في باريس، وقد شارك في تنظيم هذا اللقاء عدد من الوزارات والجامعات بدولة قطر.
وألقت الدكتورة حمدة حسن السليطي الأمين العام للجنة الوطنية القطرية للتربية والثقافة والعلوم كلمة افتتاحية، قالت فيها: “يطيبُ لي أن أرحب بكم جميعاً في هذه اللقاءات التعريفية حول اتفاقية تعاون بشأن إنشاء برنامج الموظفين المهنيين المبتدئين، والتي تم توقيعها بين حكومة دولة قطر ومنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو)، وهو برنامج يُتيح للشباب القطري أصحاب المؤهلات الأكاديمية فرصاً جيدة للتدريب أثناء العمل، والحصول على الخبرة اللازمة للعمل في أي من المنظمات الدولية، باعتبار أن العنصر البشري هو المحرك الأول للتنمية، وهو هدفها الأسمى، وهذا ما يتناغم ويتماشى بشكل كبير وجيد مع الأهداف التنموية لخطة التنمية المستدامة ورؤية قطر 2030، حيث التركيز على إعداد الكوادر البشرية الشابة، التي سوف تقود مشروعات التنمية في المستقبل من خلال تعزيز وتوفير التعليم الجيد، والتدريب، وتنمية المهارات والقدرات اللازمة لسوق العمل لدى الجنسين، فضلاً عن التزام الدولة بدعم التعاون الدولي في كافة المجالات”.
وأعربت السليطي، في ختام كلمتها، عن تمنياتها بأن تحقق هذا اللقاءات أهدافها في تبادل الرأي والرؤى، والبحث في أفضل الأساليب التي تعمل على تفعيل وتنشيط هذا البرنامج لدى الشباب الخريجين، وكذلك أن يحقق البرنامج زيادة في أعداد الشباب القطريين، حتى يعزز من تواجد دولة قطر على الساحة الدولية وفي شتى المجالات.
بدورها، تحدثت الدكتورة أنا بوليني مديرة مكتب اليونسكو الإقليمي بالدوحة عن برنامج الموظفين المهنيين المبتدئين كفرصة رائعة للشباب القطري للاندماج في عمل الأمم المتحدة واكتساب الخبرة ضمن بيئة عمل دولية، مشيرة إلى أن دولة قطر هي أول دولة عربية تشارك البرنامج، معبرة عن الشكر لدولة قطر على ذلك.
وقدمت السيدة روسيلا سالفيا من منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة عرضا تقديميا احتوى على معلومات أساسية ومقدمة في برنامج الموظفين المهنيين، وأهدافه، وعملية اختيار الموظفين المهنيين المبتدئين.
كما تطرق العرض التقديمي إلى تقديم أمثلة للوظائف التي يشغلها الموظفون المهنيون المبتدئون في قطاع الثقافة، وتشمل: التراث الثقافي غير المادي، والسياسات الثقافية، والتواصل من أجل ضمان تنوع أشكال التعبير الثقافي.
يذكر أن دولة قطر وقعت على اتفاقية تعاون في برنامج الموظفين المهنيين “JPO” مع منظمة اليونسكو بتاريخ 4 يوليو 2019، والغرض من هذا البرنامج بالنسبة للدول الأعضاء هو دعم خطة التنمية المستدامة 2030، وإتاحة الفرصة للمهنيين الشباب من أصحاب المؤهلات الأكاديمية للحصول على تدريب مهني أثناء العمل تحت إشراف أصحاب الكفاءات، وكذلك على خبرة عملية في مجالات عمل منظمة اليونسكو والتي من أهمها التربية والثقافة والعلوم الاجتماعية والإنسانية والعلاقات الدولية.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X