fbpx
اخر الاخبار

منافسات قوية في ثاني أيام بطولة الجائزة الكبرى للمبارزة قطر 2021

الدوحة – قنا :

تواصلت لليوم الثاني على التوالي منافسات بطولة الجائزة الكبرى للمبارزة /قطر 2021/ في سلاح الفلوريه للرجال والسيدات، على صالة أكاديمية أسباير، بمشاركة 493 رياضيا من أبطال العالم والمصنفين الأوائل من 51 دولة.
وجاءت منافسات اليوم قوية ومثيرة، وشهدت إقامة مباريات السيدات بمشاركة اللاعبات غير المصنفات ومن بينهن لاعبات المنتخب القطري، وذلك حتى دور الـ128، حيث شارك منتخب قطر للسيدات بـ4 لاعبات هن: أميرة بوجبارة ولينا البوعينين وغريبة ضاحي ورنا إبراهيم.
وشهدت المنافسات حماسا كبيرا منذ انطلاق المجموعات التمهيدية التي أهلت 16 لاعبة للنهائي بجانب المصنفات والمتأهلات من الأدوار الإقصائية.. فيما ودعت لاعبات المنتخب القطري البطولة من الأدوار الأولى.. واكتفت البطلة الأولمبية التونسية ايناس بوبكري بالوصول لدور الـ64 وودعته أمام الكورية أو هي مي.
وتختتم غدا منافسات البطولة بإقامة الادوار النهائية في منافسات الرجال والسيدات بمشاركة المصنفين الأوائل على العالم حيث من المنتظر أن تشهد مواجهات /الأحد/ صراعا قويا بين ابطال العالم.
وتنطلق منافسات الغد بداية من الدور الـ64 حتى الدور ربع النهائي للرجال، تعقبها منافسات النساء في نفس الأدوار.. تليها مباراتا نصف نهائي الرجال والنساء، ثم نهائي الرجال لتختتم البطولة بنهائي السيدات.
وأكد خالد الحمادي أمين السر بالاتحاد القطري لرفع الأثقال والمبارزة، مدير البطولة، أن النسخة الحالية من البطولة شهدت نجاحا كبيرا على كافة المستويات التنظيمية والفنية في ظل الاستعدادات الكبيرة التي قامت بها اللجنة المنظمة للبطولة والتعاون المكثف والمستمر بين اللجان المختلفة وأكاديمية أسباير على خروج هذه النسخة في أفضل صورة.
وقال الحمادي في تصريح له اليوم: “تلقينا إشادة كبيرة من الاتحاد الدولي للعبة على حسن التنظيم والتجهيز لهذه النسخة التي تشهد مشاركة أفضل المبارزين على مستوى العالم ولاعبين يمثلون أكثر من 50 دولة”.. مؤكدا أن اللجنة المنظمة كانت حريصة على استمرار النجاح الذي حققته استضافة الدوحة لبطولات الجائزة الكبرى طوال السنوات الماضية.
وأشار إلى أن منافسات اليوم الختامي غدا ستشهد مواجهات مثيرة بين أبطال العالم والمصنفين الاوائل سواء في فئة الرجال أو السيدات.. مبينا أن الادوار النهائية من المتوقع أن تشهد مفاجآت لارتباط نتائج البطولة بالتصنيف العالمي للاعبين والتأهل لأولمبياد طوكيو.
من جانبه، أكد عبدالله علي الغانم رئيس لجنة التسويق والترويج للبطولة، أن الظروف الصحية والاحترازية فرضت شكلا معينا من التعامل مع البطولة من ناحية الترويج خاصة في ظل إغلاق المنافسات وعدم السماح بحضور الجماهير.
وقال الغانم في تصريح له اليوم: “ظروف البطولة وتوقيتها حيث اقترابها من دورة الألعاب الاولمبية بجانب عدم تمكن الاتحاد الدولي من تنظيم كامل الروزنامة التي يعتمدها بسبب الاغلاق الذي شهده العام الماضي، أعطيا للبطولة زخما كبيرا وانعكس على رغبة اللاعبين في التواجد من أجل تحسين نقاط التصنيف للمتصدرين وكذلك رغبة باقي اللاعبين بالمشاركة في بطولة بحجم بطولة الجائزة الكبرى”.. مبينا أنه رغم كل هذه الصعاب يشير المستوى الفني للمنافسات وتعليقات مسؤولي الاتحاد الدولي إلى اننا نجحنا في تنظيم نسخة مميزة لبطولات الجائزة الكبرى.
من جهته، أشار فراس بتاديني مسؤول الأدوات بأكاديمية اسباير وعضو اللجنة المنظمة، إلى أن كل الأمور جاهزة بالنسبة للنهائي وتم تخصيص ملعب أكبر تبعا للإجراءات الاحترازية.
وقال: “نحن في اسباير تعودنا على التحدي بل اننا نعشق القيام بالمهام الصعبة واعتقد أن استضافة بطولة بهذا العدد الكبير من الرياضيين وسط الأجواء الصعبة التي يعيشها العالم جراء جائحة كورونا ليس بالأمر الهين”.
وأضاف: “شراكتنا ممتدة مع اتحاد المبارزة وقمنا بتنظيم 17 نسخة من بطولات الجائزة الكبرى لكن في سلاح الايبيه، وتلقينا إشادات كثيرة في كل النسخ سواء من الاتحاد الدولي للعبة أو الرياضيين المشاركين.. وهذا يدفعنا دائما للبحث عن التميز والتفوق وهو شعارنا الدائم في أكاديمية اسباير”.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X