fbpx
أخبار عربية
انطلاق مُؤتمر بروكسل للمانحين.. مسؤول أممي:

13.4 مليون سوري يحتاجون إلى مساعدات إنسانية

بروكسل – وكالات:

قال مُنسّق الشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة مارك لوكوك: إن هناك 13.4 مليون شخص في سوريا يحتاجون إلى مُساعدات إنسانية، وذلك خلال كلمته في مؤتمر تنظمه الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي للمانحين لدعوة المجتمع الدولي إلى توفير دعم مالي لسوريا الغارقة في الحرب منذ 10 سنوات، وللاجئين السوريين المُنتشرين في الشرق الأوسط. وأكد لوكوك أن ثمّة أكثر من 4 ملايين شخص في شمالي غربي سوريا يعتمدون على المُساعدات الغذائية. وأشار لوكوك إلى الهجمات التي تستهدف مناطق الشمال السوري، وأن الهجوم على مستشفى الأتارب الجراحي غرب حلب قبل أيام كان مُعتمدًا.

بدوره قال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن: إن الحل الطويل الأمد الوحيد للمُعاناة في سوريا هو تسوية سياسية تستند للقرار الدولي 2254، مُؤكدًا أن السيادة لا تعني حرمان الناس من المساعدات.

ودعا الوزير الأمريكي مجلس الأمن إلى إعادة فتح المعابر والسماح بانسياب المُساعدات للسوريين بلا عوائق، مُوضحًا أن حياة الناس في سوريا تتوقف على المُساعدات الطارئة.

من جانبها، قالت البعثة الأمريكية لدى الأمم المتحدة في بيان: إن المندوبة الدائمة لدى الأمم المتحدة السفيرة ليندا توماس غرينفيلد ستترأس الوفد الأمريكي المُشارك في هذا المُؤتمر. وأكد البيان التزام الولايات المتحدة تجاه الشعب السوري، والعمل بالشراكة مع المُجتمع الدولي للمُساعدة في تخفيف مُعاناة السوريين.

وبسبب جائحة كورونا تعقد النسخة الخامسة من «مؤتمر بروكسل لدعم سوريا» عبر الفيديو بمشاركة 50 دولة، بالإضافة إلى منظمات غير حكومية ومؤسسات مالية دولية ووكالات الأمم المتحدة.

ويهدف المؤتمر إلى توفير أكثر من 10 مليارات دولار، منها 4.2 مليار دولار على الأقل للاستجابة الإنسانية داخل سوريا، و5.8 مليار دولار إضافية لدعم اللاجئين والمُجتمعات المضيفة في المنطقة.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X