fbpx
كتاب الراية

لماذا؟.. أصبح النصب على المكشوف

مطلوب توعية مجتمعية لمواجهة استغلال الخدمات المنزلية

ظاهرةٌ غريبة عجيبة بدأت تطفو على السطح في مجتمعنا، المعروف باعتداله في التعامل مع كافة المعطيات والتعاملات الحياتية، بما فيها خدمات الصيانة المنزلية ذات الصلة بأعمال الكهرباء، السباكة، النجارة وتصليح المكيفات، وعمليات البناء، بأسعار مبالغ فيها، وسوق تسيطر عليه العمالة بمختلف جنسياتها دون رقيب أو حسيب أو ضوابط تكبح جماح الأسعار المنفلت، لإيقافه عند حد يتناسب فيه نوع العمل المقدّم مع السعر المطلوب

هذا النوع من الأعمال متروك لمدى قدرة العامل على التفنن في أساليب النصب ومستوى وعي طالب الخدمة.

يشكو معظم الناس مرّ الشكوى من كثرة النصب في هذا النوع من الخدمات المنزلية التي لا غنى عنها في حياتنا المعيشية، ويتساءلون عن الأسباب التي جعلت هذه السلوكيات السلبية تتغلغل في حياتنا بهذا الشكل المريع.

– هل يعود ذلك لغياب الرقابة في مثل هذا النوع من الأعمال التي تعد في نظر بعض المسؤولين لا قيمة لها على المستوى الاقتصادي؟

– هل دخول العمالة غير المؤهلة في هذا المجال الذي يعد بالنسبة لهم وسيلة من وسائل الكسب المالي السريع؟

– هل غياب التوعية المجتمعية في هذا الجانب ساهم في فتح الباب على مصراعيه لعمليات النصب وتغلغلها لدرجة مزعجة؟

يعزو بعض المتضررين من هذا الاستغلال البشع في الصيانة المنزلية وعمليات البناء من واقع تعاملاتهم الحياتية، خضوعها لسلسلة عمولات تدار من تحت الطاولة بين عدة أشخاص توزع على حسب أدوارهم والمبالغ المستفادة لكل منهم من هذه العمليات التي قد يدخل في إطارها غشّ في المواد المستخدمة، أو قطع الغيار المستبدلة، يتحمل عبء تكلفتها والأضرار الناتجة عنها كالحريق وتلف الممتلكات في النهاية طالبُ الخدمة.

ترك الساحة مفتوحة بهذا الشكل العشوائي يضرّ بالمصلحة العامة للاقتصاد الوطني، لما يخلقه من تضخم اقتصادي يؤثر سلبًا على قطاع الصيانة المنزلية وعمليات البناء، إلى جانب كثرة شكاوى المتضررين، مما تعرضوا له من أضرار مالية ومعنوية نتاج العمليات المنفذة في هذا النوع من الخدمات التي يتطلب إصلاحُها الرجوع لدائرة الأشخاص الذين تقاسموا أرباح العمولات الموزعة بينهم إن وجدوا.

لذا على الجهات المعنيّة المسؤولة عن هذا الجانب الحيويّ المهمّ في عالم الخدمات والبناء، التأكّد من المؤهلات الفنية والخبرات الميدانية للعاملين في هذا المجال الواسع المتعدّد الخدمات، والتخصصات على اختلافها، للحدّ من عمليات الغشّ والنصب المؤثرة سلبًا على عمليات التنمية واستقرار المجتمع.

[email protected]

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X