fbpx
المحليات
إقبال على شراء التوابل والمكسرات والتمور والبخور.. مواطنون لـ الراية :

رمضان يُنعش محلات سوق واقف

تنافس كبير بين المحلات في طرح أصناف تجذب الزبائن

وفرة في المستلزمات الرمضانية.. ومصليات تركية بأسعار مناسبة

أسعار التمور بالجملة.. وإقبال كبير على الشراء

إشادة بتنظيم الدخول والخروج وأعداد الزبائن داخل المحلات

الدوحة – إبراهيم صلاح:

شهدت محلات سوق واقف إقبالًا كبيرًا من الزبائن الذين حرصوا على شراء مُستلزمات شهر رمضان المبارك، مثل التوابل والمكسرات والتمور والبخور وسجادات الصلاة والأواني المنزلية، في ظل الأسعار المُناسبة التي تطرحها المحلات والخيارات المُتعدّدة من عدة بلدان، حيث أكد مُواطنون لـ الراية خلال جولة في السوق، توفّر كافة المُستلزمات الرمضانية في السوق دون الحاجة للتنقل بين العديد من الأسواق، في ظل وفرة المُنتجات والأصناف، إلى جانب الجودة المُرتفعة لتلك المنتجات.

وبيّنوا انخفاض أسعار السلع الرمضانية بمحلات سوق واقف مُقارنة بنفس السلع في المُجمعات التجارية خاصةً المكسرات والتوابل والأواني المنزلية إلى جانب العود والبخور، حيث يُفضّلون شراء كميات أكبر تكفي احتياجات الشهر الكريم كاملًا، مُوضحين أن أسعار التمور بمحلات سوق واقف هي الأقل مُقارنة بباقي الأسواق، والتي يُقارب سعرها سعر الجملة، حيث إن أغلب المحلات تتعامل مُباشرة مع المُستوردين، فضلًا عن العروض الخاصة بشهر رمضان التي تشهد انخفاضًا في الأسعار. ولفتوا إلى توفر تشكيلات جديدة من سجادات الصلاة من تركيا بأقل الأسعار حيث تبدأ أسعارها من 10 إلى 50 ريالًا للمصلية الواحدة، هذا بالإضافة إلى تشكيلات مُختلفة من الأواني المنزلية ودلات القهوة التي يزيد الإقبال على شرائها خلال الفترة الحالية، حيث يُفضّل المواطنون تجديد الأواني خلال الشهر الكريم.

وطالبوا إدارة سوق واقف بالعمل على توفير أعداد من الحمّالين خلال الفترة الحالية في ظل الإقبال الكبير على الشراء، مُشيدين بالتزام المحلات والعاملين بالإجراءات الاحترازية الخاصة بوقف عدوى فيروس كورونا (كوفيد-19) خاصةً التباعد الاجتماعي وتنظيم أعداد الدخول للمحلات لمنع الازدحام.

لا زيادة في الأسعار

أكد رمضان محمد أن سوق واقف يُوفر كل احتياجات السفرة القطرية، خاصة التوابل المُستخدمة في الأطعمة التراثية كالثريد والهريس واللقيمات وغيرها.. حيث تعتمد أغلب الأسر القطرية على إحياء التراث وتعريف النشء بالأطعمة التراثية.

وقال: سوق واقف هذا العام استعد بشكل جيد لاستقبال الشهر الكريم، واعتمدت المحلات على توفير كافة البضائع بكميات كبيرة من مُختلف البلدان كإيران وباكستان وأوزبكستان والهند وسوريا وصولًا إلى أمريكا، وهو ما يؤكد توفر كافة الأصناف وتنوعها دون أي نقص.

وأضاف: أسعار التوابل لم تتغير ولا يوجد ارتفاع فيها لاسيما مع تشديد الرقابة على المحلات لمنع أي استغلال خاصةً خلال الفترة الحالية في ظل الإقبال الكبير من المُواطنين والمقيمين على الشراء، وقال: تعد التوابل في سوق واقف الأعلى جودة.

إقبال كبير على شراء الفاكهة المُجففة

أكد خليل القدسي، صاحب محل حلويات ومكسرات، زيادة الإقبال على شراء الحلويات المُجففة والمكسرات المختلفة مع اقتراب الشهر الفضيل، واعتماد العديد من المواطنين والمقيمين على شراء احتياجات الشهر الكريم من سوق واقف، مُوضحًا أن المبيعات تضاعفت في الأيام الماضية بنسبة زيادة تصل إلى 75%.

ولفت إلى أن الأسعار لم تشهد أي زيادة تُذكر على عكس المواسم الماضية، مُوضحًا أن السوق هذا العام يشهد تنوعًا كبيرًا على مُستوى الأصناف وتوفرها من مُختلف البلدان، حيث إن أغلب المكسرات تستورد من إيران والهند وباكستان وأمريكا وسوريا، مشيرًا إلى إقبال المُستهلكين على شراء الفاكهة المُجففة والملبن والفستق واللوز وعين الجمل.

وفرة في احتياجات شهر رمضان

أكد عبد الأمير الخواجة توفر كافة المُنتجات بسوق واقف طوال العام دون نقص، حيث يقوم التجار بتوفير المكسرات والتوابل والبخور والتمور بكميات أكبر خلال شهر رمضان المبارك، في ظل الإقبال الكبير على الشراء.

وأوضح الخواجة انخفاض الأسعار مُقارنة بالمُجمعات التجارية، ولذلك تفضّل فئة كبيرة من المُجتمع الشراء من محلات سوق واقف، خاصةً عند شراء كميات كبيرة تكفي الاحتياجات طوال الشهر الكريم.

إقبال على شراء الآواني المنزلية

وأكد أن محلات سوق واقف لم تقتصر فقط على التوابل والمكسرات، حيث يُفضّل العديد من المُواطنين تجديد الأواني المنزلية والدِلال إلى جانب شراء كميات كافية من البخور والعود للتطيّب في الشهر الكريم.

الأسعار في متناول الجميع

قال سالم علي: الأسعار في سوق واقف مُناسبة، ولا يوجد أي ارتفاع عن السنوات السابقة، وهي أقل من غيرها من الأسواق في ظل انخفاض قيمة الإيجارات في السوق، إلى جانب توفر العديد من الخيارات، حيث يُمكنك التنقل بين عشرات المحلات لشراء نفس الصنف، الأمر الذي خلق تنافسية بين تلك المحلات، حيث يمكنك شراء البهارات والمكسّرات من أكثر من 20 محلًا في محيط واحد، لذلك السوق هو أفضل وجهة للمواطنين والمقيمين لشراء المكسرات والتوابل والبخور إلى جانب الأواني المنزلية.

تمور سوق واقف بسعر الجملة

أكد حسن الكواري، انخفاض أسعار التمور بمحلات سوق واقف عن مُختلف الأسواق والمُجمعات التجارية، حيث إن التمور تباع بسعر الجملة.

وقال: الأسعار في سوق واقف هي الأقل مُقارنة بباقي الأسواق، حيث إن أغلب المحلات تتعامل مُباشرة مع المستوردين أو تقوم بالاستيراد مُباشرةً دون وسيط ما يؤدي إلى خفض الأسعار، فضلًا عن العروض الخاصة بشهر رمضان التي تشهد انخفاضًا بالأسعار.

وأضاف: أشتري كمية التمور التي تكفي شهر رمضان المبارك واستخدام المجالس، والكمية المُراد توزيعها من محلات سوق واقف، وذلك لانخفاض سعرها مُقارنةً بالأسعار في مختلف الأسواق إلى جانب ارتفاع الجودة وتنوع الأصناف خاصةً الخلاص والسكري والمجدول والمبروم.

مطلوب زيادة أعداد الحمّالين

دعا منصور الجناحي إدارة سوق واقف إلى زيادة أعداد الحمّالين خلال الفترة الحالية في ظل الإقبال الكبير وتحول سوق واقف إلى وجهة رئيسية للمُواطنين والمُقيمين لشراء كافة المُستلزمات الرمضانية.

وقال: نشتري مُستلزمات رمضان منذ أكثر من 20 سنة وذلك من خلال التعامل مع محلات بعينها، حيث إن التوابل والمكسرات نقوم بشرائها من أحد المحلات الذي يشتهر بالجودة العالية والأسعار المُناسبة.

وأشاد بالتزام العاملين وزوار السوق، على حد سواء، بالإجراءات الاحترازية وتطبيق الإجراءات الوقائية للحد من انتشار فيروس كورونا (كوفيد-19) والبُعد عن الازدحام، حيث تمنع المحلات الزبائن من التكدس، وتنظم عملية الدخول والخروج وبأعداد مُحدّدة.

وأكد توفر التشكيلات المُختلفة من الأواني المنزلية ودِلال القهوة التي يزيد الإقبال عليها خلال الفترة الحالية، حيث يُفضّل المواطنون تجديد الأواني خلال الشهر الكريم.

سجادات صلاة خاصة للأطفال

أكد صلاح محمد الكبيسي وفرة كافة المُستلزمات الرمضانية بسوق واقف، خاصةً أنه مع اقتراب الشهر الكريم يُفضّل المواطنون والمقيمون تجديد سجّادات الصلاة بالمنزل وشراء التشكيلات الجديدة وتخصيص مصلية لكل فرد.

وقال: خلال الفترة الماضية انتعشت الأسواق المحلية وفتحت أبوابها على الاستيراد وتنويع الأصناف وتوفير مُختلف المُستلزمات من عدة دول، حيث يوجد مُختلف أنواع سجادات الصلاة بأقل الأسعار وتبدأ من 10 إلى 50 ريالاً للسجادة الواحدة.

وأضاف: هناك تشكيلات خاصة للأطفال، وحجاب مُطرّز للبنات، ما يُساعد في غرس حب الصلاة لدى الأطفال من عمر 7 سنوات ويُشجّعهم على إتمام الفروض خلال الشهر الكريم.

تنوع في الأصناف والمُنتجات

أكد محمد علي أن سوق واقف وجهة المواطنين والمقيمين لشراء كافة المُستلزمات الرمضانية منذ عشرات السنين لما يتمتع به من العديد من المُميزات سواء لموقعه أو تنوع المحلات أو الأسعار المناسبة.

وقال: نستعد لشهر رمضان المبارك بشراء كافة المُستلزمات من السلع الرمضانية أو سجادات الصلاة أو شراء العود والبخور، حيث تتميز محلات السوق بأسعارها المُناسبة فضلاً عن الوفرة في المُنتجات، دون الحاجة للتنقل إلى العديد من الأسواق.

توابل سوق واقف الأعلى جودة

وأضاف: السوق مُتكامل والبضائع مُمتلئة والإقبال جيد جدًا وسط التزام زوار السوق بالإجراءات الاحترازية والتباعد الاجتماعي.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق