fbpx
الراية الرياضية
بعد 3 سنوات من نهائي 2018

مواجهة متجددة بين كلوب وزيدان

مدريد – أ ف ب:

بعد ثلاث سنوات من المباراة النهائية الملحمية لعام 2018، عندما أحرز ريال مدريد لقبه الثالث تواليًا في المسابقة القارية العريقة على حساب ليفربول، يلتقي مُدربا الفريقين الفرنسي زين الدين زيدان، والألماني يورجن كلوب في مدريد في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا في كرة القدم، في فصل ثانٍ تفوح منه رائحة الثأر.

ذكريات نهائي 2018 لا تزال حاضرة بقوة: الكرة الأكروباتية المُذهلة للويلزي جاريث بيل التي سجل منها الهدف الثاني، الخطأ الفادح لحارس مرمى ال»ريدز» السابق الألماني لوريس كاريوس، التدخل القوي للمُدافع سيرخيو راموس على محمد صلاح الذي أدى إلى إصابة الدولي المصري وعدم استكماله المباراة، الحضور الباهت جدًا للبرتغالي كريستيانو رونالدو، الابتسامة العريضة لزيدان، الوجه الكئيب لكلوب.

مرت ثلاث سنوات منذ آخر مرة تصافح فيها المُدربان اللذان يعتبران بين أفضل المُدربين في العالم حاليًا، بعد صافرة النهاية. في غضون ذلك، توقف «زيدان» عن التدريب لمدة تسعة أشهر في الفترة بين مايو 2018 ومارس 2019، ثم عاد إلى تدريب النادي الملكي دون أن يُحقق النجاح نفسه الذي حققه خلال فترته الأولى على دكة الميرينجي.

بعد بداية سيئة جدًا في عام 2021 «9 هزائم في 15 مباراة في جميع المسابقات»، أعاد كلوب ليفربول إلى السكة الصحيحة مؤخرًا، بثلاثة انتصارات متتالية، لكن بدون قطبي دفاعه الهولندي فيرجيل فان دايك وجو جوميز «الإصابة»، سيفكر المدرب الألماني مليًا لتفادي السقوط مرة أخرى خلال هذا اللقاء المُتجدّد ضد «زيدان» قاريًا.

العلامات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X