fbpx
المحليات
كمرجع فني استرشادي للمهندسين والاستشاريين والمقاولين

إطلاق دليل «أشغال» لإعادة التدوير

تدوير إطارات السيارات لزيادة صلابة الأسفلت والحد من الشقوق

تقليل التكلفة المالية لأعمال الرصف والحد من التلوث البيئي

إنتاج 877 طنًا من البيتومين المعدل بمطحون الإطارات

إعادة تدوير 100% من مواد حفر نفق المصب البحري المتصل بنفق مسيمير

الدوحة الراية:

أطلقت هيئة الأشغال العامة -أشغال- دليل أشغال لإعادة التدوير الذي يعد دليلًا مرجعيًا فنيًا استرشاديًا للمهندسين والاستشاريين والمقاولين العاملين في مشاريع الهيئة، بالإضافة إلى المصنعين والمستثمرين في مجال إعادة التدوير كما يقدم الدعم الفني للمشاريع من أجل تحقيق استراتيجية «أشغال» لإعادة التدوير.
ويأتي الدليل في إطار مبادرة هيئة الأشغال العامة «أشغال» لاستخدام المواد المعاد تدويرها في المشاريع وتكمن أهميته في توفير الاشتراطات الخاصة بالتعامل مع المواد المعاد تدويرها، من حيث الفرز والتخزين لضمان الجودة، بالإضافة إلى وضع الضوابط الخاصة بتصنيع المواد المعاد تدويرها، لضمان ثبات مستوى الجودة وكذلك تشجيع المستثمرين في هذا المجال، وتوفير مرجعية في مجال إعادة التدوير يتم تطويرها باستمرار مع زيادة الخبرات في هذا المجال.
يحتوي الدليل على مواصفات المواد التي تنتج من إعادة تدوير الأسفلت المقشوط ومطحون الإطارات ومخلفات الهدم والحفر وأحجار الوادي وخَبَث الحديد، كما يشتمل الدليل على طرق تصنيع المواد المعاد تدويرها والاشتراطات الخاصة بفرزها وتخزينها بالإضافة إلى نظم ضبط الجودة وطرق فحص واختبار هذه المواد ونسب الاستخدام المسموح بها للحفاظ على جودة وديمومة المشاريع.

 


بدأت أشغال بإعادة تدوير الإطارات المطاطية للسيارات واستخدامها كمادة محسّنة لإنتاج البتيومين المعدل ببودرة المطاط (CRMB) والمستخدم بدوره في الخلطات الأسفلتية، ما يساعد في زيادة صلابة الأسفلت وقدرته على التحمل لفترات أطول وزيادة معدل المرونة والحد من الشقوق، تقليل الإزعاج على الطرق، تقليل التكلفة المالية لأعمال الرصف والحد من التلوث البيئي لمكبات النفايات وفي خلال عام 2020 تم إنتاج 877 طنًا من البيتومين المعدّل بمطحون الإطارات.
وطبقت «أشغال» تقنية إعادة تأهيل الأسفلت لأول مرة في قطر كجزء من مشروع تجريبي، خلال مرحلة مبكرة من ظهور العيوب السطحية للأسفلت. يتم وضع طبقة «بيتومينية» مع مواد مختلفة لإعادة المرونة للأسفلت، ما يساعد في مقاومة الشقوق والعوامل الجوية «أكسدة وصلابة الطبقة السطحية»، بالإضافة إلى عزل المياه السطحية والأمطار ومنعها من التسرب لداخل طبقات الطرق وإعطاء مظهر جديد خالٍ من العيوب.
تقوم «أشغال» ضمن الأعمال الإنشائية للمشاريع بإعادة تدوير الخرسانة والمواد التي تم استخراجها في أعمال الحفريات والركام، والأسفلت المقشوط لاستخدامه في الطرق الجديدة، حيث تم إعادة تدوير 100% من مواد حفر نفق المصب البحري المتصل بنفق مسيمير للمياه السطحية ومياه الأمطار.
جدير بالذكر أن هيئة الأشغال العامة «أشغال» تتبنى أحدث الممارسات في مجال إنشاء الطرق والرصف، بهدف تحقيق استدامة المشاريع وتقليل التكلفة والحفاظ على البيئة، وذلك من خلال استخدام المواد المعاد تدويرها في المشاريع.

العلامات
اقرأ أيضا
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق